إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أنتَ .. يا أول المحاربين القدامى واخر عشاقي

Shahrazadعشتروت 
 
 
 
أنتَ .. ياأول المحاربين القدامى وآخر عشاقي ..
 
ارم ِ بنقاطك ما بعد الليلة الاخيرة بعد الالف قصائد عشق فوق ضفائري وذاكرة وشمي وقوارير عطوري وخدر بخوري واحملني بعيدا عن عطش هورك وقصب بردك ونشيج خليجك ومطر سيابك ورماد حروبك وعرس دمك وغصة جياعك وقبور عشاقك .. واعبر معي بهودجي الى طرق الحرير والبهارالى بحور بلا شواطئ وعوالم بلا خرائط ..
 
 
 
فلقد بلغني أيها الملك السعيد بأن شهرزاد مازال لديهاالكثير من البوح ..
 
فدع جنوني يلغي كل حواجز غموض تعجبك واستفهامك ولملم كل اشارات اعتراضك وشوارحك وفوارزك من طريقي ..
 
معي لن تكون ثمة نقاط ما بعد الواو.. ضعها ابدا ما بعد الليلة الالف لبوحي ..
 
معي لن تكون هناك معابر مغلقة واسلاك شائكة ومناطق حياد واراضي حرام وخطوط تماس ..
 
ولن تكون هناك طرق غير سالكة وجدران عازلة ومعابر مغلقة ..
 
ما بعد الواو افتح لي بوابات ليلك وفك لي شفرات بوحك واغلق بوابات جحيمك امام تهويمات عاشقة تحترف الانصات والقص كاحترافك للحرب والحب حتى اخر العمر..
 
ميمون اخصاه تعب الانتظار خلف بوابات حروبك الشرقية والجنوبية وامسى جارية من جواري سلاطين
 
 قصورك .. فضع سيوف عمرك الصدئة التي فقدت بريقها في كل حروبك الخاسرة جانبا..
 
 سيوفك التي ما عادت تجرؤ على نحري اول الصباح ..
 
ولتكن رجلا ابديا بقدري .. اشعل الليالي تحت قدمي حتى اجيد البكاء على كتفيك ..
 
على قبور بلا شواهد وجثث بلا قبور وقبور بلا جثث .. في حروب بلا هزائم وهزائم بلا حروب ..
 
أيها المحارب العتيق الغارق في متاهته .. يامن قذفت بك عواصف الصحراء ورياح جنوب وشرق الرب الى احضاني .. البسني قلائد من خوذ قتلاك وحرزا من تراب سواترك وأكتبني معلقة حب لا حرب وعلقني حرفا قمريا وشمسيا وايقونة معتقة علىاستار عمرك الفاني ماقبل النقطة وما قبل اللوح والحبر والحرف .. فالتاريخ يكتبه العاشقون احيانا وليس المنتصرون في الحروب ابدا ..
 
واعزف على عظام اصابعي سيمفونية ” هزار افسانه ” الف خرافة وخرافة … وابدأ الليلة الثانية بعد الالف..
 
فالخلود لعبة الاغبياء في زمن يفنى بفقدانك ..
 
وموضوعك يغريني ان امارس الخرافة معك ..
 
وانا امرأة لا تجيد الا ان تمارس طقوس العقل والجنون في آن بين كفين تحملان من الماء والبردي والطي رائحة الاله الاول والاسطورة الاولى والنبوءة الاولى والطوفان الاول والرحيل الاول والعشق الاول ..
 
أجبني أي معبد يغريني أن لا أخلع نعلي وادخل محرابك ..
 
وأنا انثاك الابدية من زمن العتمة والسراب والحروب الازلية ..
 
نادني تعالي .. لا يمكن لامرأة عاشقة أ
ن لا تأتي ..
 
وهل للمرأة طقس غير طقس الانثى .. ؟!
 
فقل لي .. كيف لي ان اعثر عليك اذا اشتهتك القصائد ..؟!
 
أنتَ .. ياأول المحاربين القدامى وآخر آخر عشاقي و .
 
 
 
 
 
 
 
Austria-Vienna – Ashtrot
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد