إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وداعـــا درويـــش..

Darwesh(3)شـعر: د.جـمال سالمـي
 24 ساعـة بعد الفاجـعة
        ( 1 )
السحـرُ مـاتْ..
أكـلَ الطليـعةَ والنـواةْ
قـتلَ الريـادةَ والثبـاتْ
أخـذَ الحقيـقةَ والرُّفَـاتْ..
      ( 2 )
صهـيونُ أبصِـرْ
ويـا رداءةُ أبشـري:
درويـشُ مـاتْ..
أفـلَ الحكيـمُ بلا فَـتاتْ
لا لم يمـتْ..
نحـنُ المـواتْ..
محـمودُ أدْبَـرَ، لم يمـتْ
شِعْـرٌ تعلَّـقَ بالحـياةْ
يسطـو على سطـر الصـلاةْ
ومضى ضـياءً ثائـرا
ضـد الغـزاةْ..
     ( 3 )
درويـشُ حـيٌّ حـالمٌ
سـلك القـبور إلى الرواةْ
ركَـنَ القصـيدةَ للنحـاةْ
لا لم يمـتْ..
نجـمٌ تباعـدَ بالوفـاةْ
شعـرٌ تعانـقه الحُـفَاةْ..
          ( 4 )
درويشُ يـا صـهر البطولـةِ
سِـفْرَ الصمـودِ مقاومـًا
يـا سلـيلَ الأصفـياءْ،
نَغَـمٌ تألَّـقَ في الرمـادْ:
هـا قد سَـكَبْتَ حقيـقةً
دمـعًا لأمِّـك بالوفـاةْ..
         ( 5 )
لا لم يمـتْ..
نحـنُ المـواتُ حقيـقةً..
حيـفا وعـكا والنقـبْ: أرضٌ مـواتْ..
درويـشُ فيـنا لم يمـتْ
ولن تمـوتَ بفقـده سُفُـنُ النجـاةْ..
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد