إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أول مسلمة تتولى منصباً رفيعاً في الشرطة البريطانية تقاضي السلك بتهمة التمييز العنصري

Shortaa كشفت صحيفة ‘إيفننغ ستاندارد’ في طبعتها المسائية امس الأربعاء أن إمرأة مسلمة تتولى منصباً رفيعاً في شرطة لندن تعتزم رفع دعوى قضائية بتهمة التمييز العنصري ضد الشرطة. وقالت الصحيفة إن ياسمين رحمان، التي تعمل مديرة قسم التنوع العرقي في شرطة لندن، تنوي رفع دعوى قضائية أمام المحكمة الصناعية في لندن تدعي فيها الوقوع ضحية التمييز العنصري والإستئساد العرقي من قبل زملائها.
وأضافت أن ياسمين، التي وصفها زملاؤها بأنها احدى نجوم شرطة سكوتلند يارد في التعامل مع الأقليات العرقية والتصدي لقضايا حساسة مثل الزواج القسري والقتل على أرضية الشرف، حصلت على نصيحة من الجمعية الوطنية لضباط الشرطة السود.
ونسبت الصحيفة إلى مصدر مقرّب من ياسمين قوله ‘إن الأخيرة تشعر أنها مستهدفة من قبل زملائها في الشرطة لكونها آسيوية’.
ويُعد هذا التطور ثاني نكسة تتعرض لها شرطة سكوتلند يارد خلال الأسابيع الماضية بعد رفع ضابط مسلم بارز يتولى منصب نائب قائد شرطة لندن دعوى قضائية مشابهة ضد الشرطة.
وكان طارق غفور (53 عاماً)، الذي يُعتبر أول مسلم يتولى هذا المنصب في بريطانيا، رفع في الثاني والعشرين من آب (أغسطس) الماضي دعوى قضائية أمام المحكمة الصناعية في لندن ضد الشرطة على أرضية التمييز العنصري والديني، واتهم قائد شرطته إيان بلير رسمياً بالتآمر للإطاحة به وممارسة التمييز ضده والتعامل معه بأفضلية أقل من بقية الضباط لكونه مسلماً وآسيوياً، ورفض تمديد عقد عمله أكثر من عام لأنه تجاوز سن الخمسين من العمر.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد