إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الاخ الرئيس ابا مازن قف وفكر قبل القرار

                     بسم الله الرحمن الرحيم

    عنوان المقال الاخ الرئيس ابومازن قف وفكر قبل القرار

بقلم الكاتب احمد عصفور ابواياد

الحاكم  اخي الرئيس مؤتمن ، واعانه الله علي حمل الامانه ، لان الجبال ابين ان يحملنها ، واعانك الله علي حملك الثقيل ، اكتب من باب الغيره والنصيحة ، لانتمائي لفلسطين قبل الاحزاب ، للذكري اخي الرئيس قبل الانتخابات التشريعيه كتبت مقال وطالبت به بترميم البيت الفتحاوي قبل الذهاب لانتخابات تشريعيه وكان هذا المقال بسنة 2005 ، أي بمده كافيه لاصلاح الوضع الداخلي وعدة لقاءات جمعتني انا واخوه بلجنة الكادر الفتحاوي مع الاخوه بالحركيه العليا وبعض اعضاء اللجنة المركزيه ، اوصلنا اليهم رؤيتنا وتخوفنا حسب معرفتنا بالارض وبعيدا عن اطماع ذوي المصالح الخاصه ، اتهمنا اننا نسير عكس التيار وكانت النتيجه التي يعرفها الجميع ، والاخ ابو فادي باجتماعه بي وبعدد ممن محسوبون بالمعارضه بمحافظة خانيونس شرحت له رؤيتنا وان كانت قاسيه ، والذي قال لي فيها بالحرف الواحد فتحت عيوني علي حاجات كتير ، والان نحن علي ابواب انعطاف خطير بعد انشقاق الوطن ، وما الت اليه اوضاعنا التي لاتسر احد ، خلاصنا اخي الرئيس  يكمن فينا نحن ونحن من يحك جلدنا كل مبادرات الاخرين مع تثميننا لها ان لم تكن نوايانا صادقه لن تنفعنا وستزيدنا شروخا اخري ، اعود واكرر تخوفي ياسيادة الرئيس وهذه المره لم يكن هواجس او معارضه كما يظن البعض ، ساتطرق الي قضايا جوهريه واصحاب التطبيل لااكتب لهم اكتب لمن يهمه مصلحة الوطن ولديه عقل لاعاطفه هنا او هناك ، جدلا اخي الرئيس وافقت حماس علي انتخابات رئاسيه اورئاسيه و تشريعيه ، هل البيت الفتحاوي تم ترميمه ، واصبحنا علي قلب رجل واحد ، ام اننا نراهن علي ردات افعال الناس من ممارسات حماس ليوصلونا الي صناديق الاقتراع ، اخي الرئيس غزه ذبحت بسياسة هوجاء ممن اشار عليك بقطع الرواتب قطع راتب 65 بالمائه من موظفي غزه أي 45000 موظف بحجج واهيه ، جلهم فتحاويون من يتعاطف معهم وعائلاتهم يمثلون نسبة 50بالمائه من مقترعي غزه ، حماس عناصرها ومؤيديها يعطون الولاء المطلق ، مع من قطعت رواتبهم غيله وغدرا ومن يتعاطف معهم ، لن يعطوا فتح شيئا ومن يقول غير ذلك لايعرف الا الاتجار والمزاوده معناها كل عام وانت بخير لغزه لفتح ، ان لم يكن هناك قرارا جريئا باعادة المظالم لاهلها وبالسرعه الكافيه لن يكون لنا الا الخساره بغزه ، ولن ينفع الندم لحظتها كما كان الندم سابقا ، لااكتب تشفي لانقطاع راتبي بتقرير كيدي لاكثر من عشرة شهور ، اكتب لمحبتي وحرصا للوطن ، اما الضفه الابيه اخي ان اضطهاد ابناء حماس وملاحقتهم سيعطي نتائج عكسيه بردات الافعال وانا لاابرر ماقامت به حماس بهذا الامر ، ان انزلقنا للاعتقال السياسي ستكون الطامه للوطن ، ليغلق ملف الاعتقال السياسي باسرع مايمكن ، وان نوجد ارضيات حوار ناجحه بالوطن وليس خارج الوطن للم الشمل واصلاح البيت الداخلي قبل الذهاب للانتخابات ،  ممكن  الانتخابات ان اجريت ان تزيد الوضع تازما وندخل دوامه جديده لايحمد عقباها ، ادرس الخيارات جيدا  واجعل بطانتك بطانة خير لا بطانة اصحاب مصالح شخصيه الوطن بواد ومنافعهم بالف واد ، اعذرني اخي الرئيس علي صراحتي والتي هي جزء من مواقفي التي دفعت ثمنا غاليا من اجلها من اصحاب المنافع الشخصيه وكانني من خارج الوطن دمت مع دعائي لك بالتوفيق  وان يعاد الوئام للوطن وان يتقبل الله خالص اعمالكم واعمالنا ولك مني كل الاحترام.

 

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد