إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

قاضي المخدارت السعودي يعود إماما لأكبر مساجد جدة

Saudiaaa(1)أكدت وكالة (واسم) وهي وكالة سعودية معارضة عبر مراسلها التقارير التي تحدثت عن عودة الشيخ فهد الحقباني القاضي بديوان المظالم لإمامة الصلاة في أكبر مساجد مدينة جدة الساحلية بعد إدانته بتعاطي وتهريب الحشيش المخدر في أمارة دبي الإماراتية الشهر الماضي.
 
 
 
وبدا الحقباني هزيلا بعد فقدانه لكثير من وزنه خلال بعد أشهر من السجن، وكان موضوع خطبته عن تربية الأولاد وحمايتهم من الفضائيات الفاسدة والمواقع المشبوهة. والحقباني هو أحد أئمة الصلاة في مسجد الملك سعود في منطقة البلد (الشرفية).
 
 
 
وتدخلت الحكومة السعودية مع الحكومة الإماراتية للعفو عن الحقباني بعد إدانته وزوجته المغربية بتهمة تهريب الحشيش المخدر واستخدامه. وتم أطلاق الحقباني وزوجته بعد صدور عفو أصدره الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عنهما.
 
 
 
كما عاد الحقباني لعمله قاضيا في ديوان المظالم الواقع على طريق المدينة الطالع شمال مدينة جدة. وبالإضافة الى عمله في ديوان المظالم يعمل الحقباني عضوا في فريق التحكيم السعودي.
 
 
 
وكانت عاصفة من الانتقادات طالت الحكومة السعودية خلال الشهر الماضية بسبب تورط قاضيين مختلفين في إستخدام المخدرات وممارسة الجنس خارج الزواج كان أحد أبطالها الحقباني، أما الآخر فهو الشيخ حبيب الأصقه، القاضي بمحكمة الرس، الذي نشر فيديو له وهو يمارس الجنس دعارة مع شغالة أندونيسية الجنسية. ولازال الأصقه يعمل قاضيا في المحكمة رغم إنتشار شريطه الجنسي على الإنترنت.
 
 
 
وتسببت الحادثتين في تقليص ثقة المواطنيين بالقضاء السعودي الذي يتهمه الكثير بالرجعية والفساد المالي والخلقي والتطرف الديني والطائفية. و تتستر الحكومة السعودية عادة على المخالفات الشرعية والجنائية التي يقترفها مسؤوليها.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد