إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أهوى الهــوى

Malook(1)بقلم : محمد ملوك
 
 
أهوى الهوى والهوى يهوي بمن عشقوا = يا صاحبي لا تلم من في الهوى احـترقوا
 
لولا الهوى ما روى التاريخ ملحمـــــــة = أبطالها قيــسُ ليلى والألى سبقــــــــــــوا
 
من ذكرهم جاءنا الإبداع منتظمـــــــــــا = يُهدى إلى من ببحر الحب هم صدقــــــوا
 
أشراف قوم لهم فضل على كــــــلـــمي = من صلبهم جاءنا زهر له عبـــــــــــــــقُ
 
قطر الندى منبع الأفراح في جســــــدي = أسرارها لذة في الذات تـــنــــــــــــزلــق
 
مرجانة عذبة لا نـد يشبهــــــــــــــــــها = ريحانة من نوى الفردوس تــنـــفــــلــــق
 
كتكوتة أرجعت للقلب بسمـــتـــــــــــــه = في عام حزن به الأحزان تــلــــــتـــصق
 
لما أتت رفرفت أرواحنا طــــــــــــربا = سبحــــــان من يجعل الأرواح تــــــتــفـق
 
حبٌّ وداد غــرام عاشق الشــــــــــرف = ذي قصتـــي نظمها صعب أيا لــــبـــــــق
 
فاسمع فإني وإن كنت الغريب هنـــــــا = طلقت عشقا يحاكي الذل إن نـــطــــــقــوا
 
إسم بتشديد مـُـلــْـــك صار لي لـقبــــــا = والمـُـلـْـكُ داء به الأقوام تفتـــــــــــــــرق  
 
 
والملك ملكي ولم أملك سوى جســـــــد = خطـَّـت عليه العصا : ” هذا هو الـورق “
 
والصوت صوتي وتلك الآه من ألمــــي = والسوط سوط الألى للصوت قد خـنـــقوا
 
أذناب غرب بأمر الكلب هم أمـــــــروا = غلمان ” بوش ” و ” ليزا ” للخنا لعقـــوا
 
بغداد من صمتهم ضاعت فوا أسفـــــي = حكامنا دينـــــهمْ المــــــــــكر والمـــَـلــق
 
باعوا التي مجدنا يرقى بقيـــــــــــمتـها = قــــدْس بها مـــسجد بالجهر يحــــتــــرق
 
أوطاننا قصعة تــــدعى لها الأمـــــــــم = أعداؤنا من زمان هـمْ لهـــــــا اخترقــــوا
 
والجهل في أرضنا يهذي بما صنعـــــوا = والفقر يحكي لنا عن فتـية غـــــــــرقـــوا
 
والبغي أمسى سلاحا للطغـاة هنــــــــــا = والقمع أضحى بــجــلد العدل يلتصـــــــق
 
دع ذكرهم إنهـم ليسو سوى صــــــــور = للأســـْـــــد ضاقت به الأرجاء والطــرق 
 
لا طاعة اليوم للغلمان يا أبتــــــــــــــي = قم زعزع الذل عـن قومي أيا حــــــــــذق  
 
هيء لنا جيل رشد يعشق القيـــــــــــــمَ = دستوره سنة بالحق تــــــغــــــــتـــــــــبق
 
يسري بنا نحو علياء لها قمـــــــــــــــم = للبصق في أوجه الطغيــــــــان يـســتــبق
 
يحمي حمانا ويرعى أمر موطــــنــــنا = والسبي يسبي لنا ما هم لـــــــــه سرقــــوا
 
إنا يئسنا من الجدران تخنقـنـــــــــــــــا = جدران خوف لها الجرذان قد خلـــــــــقوا
 
فابني لنا جيل عز يهدم الوهنـــــــــــــا = جيلا به النفس والأنفاس قــــــــــــــــد تثق
 
 
 
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد