إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

برلماني جزائري يشكك في "المليون ونصف المليون شهيد"

algerieeشكك النائب البرلماني ونجل احد ابرز شهداء وقادة الثورة الجزائرية المظفرة العقيد عميروش النائب نور الدين ايت حمودة عن حزب التجمع من اجل الثقافة والديمقراطية الذي يتزعمه سعيد سعدي شكك النائب في رقم المليون ونصف مليون شهيد عدد شهداء ثورة الجزائر ضد الاستعمار الفرنسي التي دامت 7 سنوات من 1954 الى 1962 تاريخ استقلال الجزائر.
وقال حمودة الذي استغل البث التليفزيوني لجلسة البرلمان ان الرقم 1.5 ميون شهيد الذي اعلنت عنه الجهات الرسمية غير صحيح ومزور وعليها ان تعطي الرقم الحقيقي لعدد شهداء الثورة دون ان يبين ان كان اكثر او اقل وطالب بحضور وزير المجاهدين ليكشف الرقم الحقيقي للشهداء وللمجاهدين حيث قال النائب المذكور ان وزير المجاهدين اعترف سابقا بوجود 20الف مجاهد مزيف مازالوا يتقاضون منح الجهاد الحقيقي الشهرية والمقدرة بحوالي 500دولار شهريا.
 
ووصفت هذه التصريحات بالقنبلة الموقوته التي يسعى اصحابها للبحث عن مجدزائف على حساب تاريخ ونضال الامة الذي لم يشكك فيه المستعمر نفسه في يوم ما والكل على هذه المعمورة يعرف ان الجزائر هي بلد المليون ونصف شهيد.
 
الا ان هذه الخرجة المفاجئة للاوساط السياسية بالجزائر والشعبية تثير العديد من التساؤلات والشكوك حول خلفياتها خاصة ان الثورة تعد من الامور البعيدة عن مواقع الجدل في الجزائر اذلاول مرة يثار نقاش في البرلمان حول عدد شهداء الثورة انتهت منذ 1962اي قبل اكثر من46 سنة
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد