إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أمريكا تحذر رعاياها من التحرش الجنسي بمصر

Ta7rosh(6)حذر تقرير صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية النساء الأمريكيات في مصر من “التحرش الجنسي والإساءة اللفظية”، خاصة في وسائل المواصلات والأماكن العامة وذلك عقب يومين من صدور أول حكم من نوعه في تاريخ القضاء المصري، بالسجن المشدد لمدة ثلاثة أعوام على رجل تحرش بفتاة في الشارع.
 
وذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” أن التقرير الأمريكي حذر من حالة المرور في مصر قائلا: ” إن قيادة السيارات بمصر تمثل تحديًا في بلد لديه واحد من أعلى معدلات وفيات الطرق في العالم”،
وخص بالذكر الحافلات الصغيرة (الميكروباص) في شوارع العاصمة المصرية المحمومة. كما حذر التقرير الرعايا الأمريكيين من المرافق الصحية في مصر، وخاصة خدمات الإسعاف.
 
ومن جانبها قالت المسئولة الإعلامية بالسفارة الأمريكية بالقاهرة نيهال رزق إن هذا التقرير يصدر بشكل دوري كل ثلاثة أشهر ويتضمن عدة دول، وما جاء في التقرير عن زيادة حالات التحرش هو نتيجة لتقارير ومعلومات تلقتها السفارة من رعاياها في مصر.
 
واعتبرت رزق أن ما جاء في التقرير لا يتناقض مع إشادة السفيرة الأمريكية بالقاهرة مارجريت كوبي قبل يومين بأداء الحكومة المصرية في مجال الإصلاحات الديمقراطية خلال ندوة لنادي روتاري الزمالك.
 
وقالت رزق:” إن ما جاء في تقرير الخارجية الأمريكية يقر واقعًا أصبح ملحوظًا في الشارع المصري”، في إشارة لزيادة حوادث التحرش الجنسي في الشوارع المصرية، بخاصة التي تشهد ازدحامًا في المناسبات العامة.
 
ودعا التقرير المواطنين الأمريكيين الذين يلتقون بمصريين عبر شبكة الإنترنت أو خلال التجول في البلاد إلى أخذ الوقت اللازم لمعرفتهم قبل دراسة مسألة الزواج، مشيرًا إلى أنه ليس من النادر قيام مصريين بالدخول في عمليات زواج من أمريكيين (أو أمريكيات) بغرض الهجرة فقط، فالعلاقات التي تطورت من خلال المراسلة، وخصوصا تلك التي بدأت على الانترنت، تكون عرضة بشكل خاص للتلاعب.
 
وأشارت المسئولة الاعلامية إلى أن السفارة الأمريكية بالقاهرة رصدت العديد من قضايا الإساءة ضد أزواج (أو زوجات) أمريكيين، وعادة ما تنتهي حالات الزواج بالطلاق عندما يحصل المصري بطاقة الإقامة أو الجنسية الأمريكية.
 
يذكر أن النيابة المصرية كانت قد حققت مع الشباب المقبوض عليهم في حادث التحرش الجنسي الجماعي، الذي حدث في مصر ثاني أيام عيد الفطر بشارع جامعة الدول العربية بحي المهندسين.
 
 وكانت أجهزة الأمن المصرية قد ألقت القبض على 38 متهمًا في أحداث التحرش التي شهدها شارع جامعة الدول العربية وتحفظت علي 3 فتيات من ضحايا التحرشات للاستماع إلي أقوالهن ، إذ تجمع ما يزيد على 150 شابًا على رصيفي الشارع، وهاجموا الفتيات والنساء المارات، ووصل الأمر إلى حد تمزيق ملابس بعضهن .
وتعيد هذه الحادثة للأذهان وقائع جريمة التحرش الجنسي العلنية بمنطقة وسط البلد التي وقعت قرب هذا الموعد من العام قبل الماضي لكن الاختلاف أنها وقعت ليلة وقفة عيد الفطر أمام إحدى دور العرض بمنطقة وسط البلد والذي كان يعرض فيلمًا سينمائيًا بعنوان “علي الطرب بالتلاتة” للراقصة دينا والمغني سعد الصغير.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد