إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

زعمت ان ابا طالب كان "صحابيا" وطالبت بمعاقبة من يسيئون له .. وكالة شيعية ترفض سجن حدث كويتي أساء لأبي بكر وعمر

Kuwait(9)قالت وكالة ألأنباء الشيعية (إباء) أن سجن “حدث” كويتي كتب اسمي خليفتي رسول الله صلى الله عليه وسلم على حذائه “مثيراً للاستياء في الأوساط الدينية والحقوقية الكويتية”، واعترضت على صدور مثل هذا الحكم في بلد عرف بـ” الممارسة الديمقراطية والتعايش بين الأديان واحترام الرأي والرأي الآخر والسعي الدائم للحيلولة دون إثارة الفتن الطائفية”.
ورأت وكالة “إباء” انه “كان حري بالمحكمة الكويتية الوقوف أمام مثيري الفتن الطائفية والذين يسيئون إلى كبار الصحابة كأبي طالب ، فهذا أحمد القطان الداعية السلفي يتحدث في إذاعة الكويت الرسمية ويقول : إن دماغ أبي طالب الآن يغلي في النار !!” .
وطالبت الوكالة بـردع القطان الذي” يوجه هذا الاتهام لمؤمن قريش والمدافع عن رسول الله صلى الله عليه واله ووالد الإمام أمير المؤمنين عليه السلام، وقد كان الكافل لرسول لله أكثر من ثلاثين عاما”.
واختتمت بقولها “هل تتوجه المحكمة الكويتية الى حدث صغير من دون وجود أدلة حقيقية وتترك هؤلاء الكبار يسيئون الى اهل بيت رسول الله بكل جرأة ووقاحة “.
وكان ابو طالب قد مات مشركا، حيث ذكر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : ” لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة فيجعل في ضحضاح من النار يبلغ كعبيه، يغلي منه أم دماغه ” رواه البخاري، وقوله صلى الله عليه وسلم ” أهون أهل النار عذاباً أبو طالب، ينتعل بنعلين يغلي منهما دماغه ” رواه مسلم. 
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد