إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

برلماني إسرائيلي: 'فليذهب مبارك إلى الجحيم'

Mobarak(8)اعتذر الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز لنظيره المصري حسني مبارك عن تصريحات عضو بالكنيست قال فيها فليذهب مبارك “إلى الجحيم” إذا لم يزر إسرائيل. ففي رد فعل سريع بعد صدور التصريحات، قال الرئيس الإسرائيلي إن ما قاله أفيغدور ليبرمان رئيس حزب “إسرائيل بيتنا” يفتقد لقواعد اللياقة والأدب.
 
كما تدخل رئيس الوزراء المستقيل أيهود أولمرت للاعتذار أيضا، واصفا مبارك ب”الصديق المقرب” لإسرائيل.
 
يذكر أن ليبرمان الذي شغل في السابق منصب وزير الشؤون الاستراتيجية في الحكومة الإسرائيلية، معروف بمواقفه اليمينية المتطرفة. فقد دعا في السابق إلى قتل رئيس الوزراء الفلسطيني المقال إسماعيل هنية وبقية قادة الفصائل الفلسطينية.
 
“فليذهب إلى الجحيم”
 
وقال ليبرمان خلال جلسة خاصة للكنيست عقدت لتأبين وزير السياحة الاسرائيلي السابق رحبعام زئيفي، “يذهب قادتنا كل مرة إلى مصر لمقابلة مبارك، لكن مبارك لم يقم بزيارة واحدة إلى إسرائيل”.
 
مبارك قابل بيريز الأسبوع الماضي في شرم الشيخ “إن (زئيفي) لم يكن ليوافق على هذا التقليل من شأن أنفسنا عند تعاملنا مع المصريين. يجب على كل زعيم يحترم نفسه أن يفرض شرط أن تكون الزيارات إلى مصر متبادلة.”
 
“إذا ما أراد (مبارك) أن يتحدث معنا يجب أن يأتي إلى هنا، وإن لم يرد فليذهب إلى الجحيم.”
 
يأتي نص تلك التصريحات ليبرمان حسبما نقلتها العديد من الصحف المحلية ووسائل الإعلام العالمية.
 
يذكر أن مبارك لم يزور إسرائيل رسميا من قبل، حيث جرت آخر مباحثاته مع الرئيس الإسرائيلي الأسبوع الماضي في منتجع شرم الشيخ.
 
“اعتذار”
 
وفي رد فعل سريع، قال بيريز إن تصريحات ليبرمان “غير مهذبة.”
 
بيريز قال إن تصريحات ليبرمان غير مهذبة “كلنا نشعر بالأسف لهذا التصريح. أود أن أوضح أننا نكن أسمى معاني الاحترام للرئيس مبارك. إنه قائد دائم للسلام في الشرق الأوسط. إنه لا يتوقف لحظة للعمل من أجل إحلال السلام. كما أنه يستمر في القيام بهذا الدور”.
 
وقال الرئيس الإسرائيلي إنه تحدث مع مبارك عبر الهاتف، معبرا عن سعادته إن مبارك يحاول البحث عن فرص إحلال السلام في المنطقة.
 
كما اعتذر رئيس الوزراء المستقيل إيهود أولمرت لمبارك عبر الهاتف، قائلا: “يجب ألا يتم الإدلاء بهذه التصريحات … حيث أن محتواها لا ضرورة له.”
 
“إسرائيل ترى في الرئيس المصري شريكا استراتيجيا وصديقا مقربا، كما أنها تدرك الأهمية القصوى لتدعيم العلاقات مع مصر.”
 
كما وصف رئيس حزب ميريتس زئيف جلعون إن ليبرمان بأنه شخص مولع بخلق المشكلات. فمن الممكن أن تتسبب تصريحاته “أزمة مع مصر”.
 
“عنصرية”
 
على الجانب المصري، وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي تصريحات ليبرمان بأنها تفتقد لقواعد الأدب.
 
وقال زكي في حديث مع راديو إسرائيل إن عضو الكنيست شخص عنصري أيضا.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد