تدور فينا بأقدار دوائرنا..

0
الشاعر السوداني/ حسن إبراهيم حسن الأفنديالشاعر السوداني/ حسن إبراهيم حسن الأفندي
ردا على الشاعر العربي الكبير الأخ / هلال الفارع
 
غصّـتْ صـــدور لهــــا مـــن نازف ألـــم
                    حـــتى أتيـت لها والشــــــعـر يضـــطرم
نـســـــيت أنـــــــــا بآلام تــــمـــزقـــــنـا
                     فجــئت تســـعى ويســــعى بيننا رحـــم
(هـــلال) مهــــلا فـــــذا جـــــرح نكابــده
                     لا تنكأن جــــــــروحا حلـــــوها ســـقــم
 ما كل مـــن عاش فـــينا مســه ولــــــــغ
                     ولا أصاب لـــه فـــى أذنــــه صــــــمم
لكــــــنما حالــــــها الدنيا لـــــنا قلــبـت
                    كل المــــوازين فاخـــــتلت بنا القــيــم
يا شاعــــــرا ما له فى الشعر من سبقوا
                     مهلا وهـــــوّن علــــــيك الذل ينصرم
تـــدور فــــــيــــنا بأقـــدارٍ دوائــــــــرنا
                     وربمـــــــا غســــلــــت من عارنا همم
كل المـــعــــايير بعد الــــذل ترهـــقـــنا
                     وهما نعــــيش مـــــع التاريخ نصطدم
ولـيـــس يبـــــدو مــــع الأيام عـــنـتـرة
                     ولا أتــانا مع النكــــــــبات معـتصــــم
قد قلــــــــــــتها يــــــوم بغداد بنا ذبحوا
                    خانوا الحســــــين وخانوا العرْب كلهمُ
حادثت حــــــــينا (قريطاـ1) يوم كـربتنا
                   وكــــم أنادى لعمــــــرٍـ2 حــينما انهزموا    
ولـــيس تجــدى مع الخــــذلان ملحــمــة
                     ولا وجــــدت لســــيـف هـــبَّ يـنـتـقـــم
فأيــن من قـــــدس يا (فـــاروق) هــــيبته
                    قـــد نالــــــــه ما أســـــاء الحُرَّ يحتـطم
وجاء فــــينا (هــــــــلال) بعـد غـفــوتنا
                    يحـــرّك الجـــــــرح بالتقــريع يحـــتدم
قـــــد قال والشعـــر واتى طوع أنمـــله
                    ما قال عن صدق من جدّوا ومن حزموا
لـــولا ظروف بها أحــــــيا مــــرارتها
                     والعمـــــــر يمتد فى عـــــــلل لها سأم
( أعــــيذها نظرات مــــــنك صادقـــة
                     أن تحسب الشحم فى من شحمه ورم )
أتـيـت أســـــعى بضِعــف مــن خرائدكم
                     وقـــلت ما لــــم يقل مـن ســـابق أمــم
لكــــــنما وجـــدت معــــنى وقــــافــــية
                     نفـــــــسى بشعـــرك فانجابت به ظُلَـم
جزيـت خــــيرا لما أســـديت من عمـل
                     به الخلــــ
ـود وفـــيه الخــــير والنِعــم
واعــــــذر فإنى منهـــــــك ثـــمــــــل
                     وروعة الشعر تُعيى قلـب من علمـوا
وتأســــــر اللـب لا ينفـــك فى طرب
                     حتى وإن كانت الأحــــــــزان تنتظم       

ــــ

قريط شاعر عربي معروف ببيت شعر مشهور المعنى والقيمة
المقصود عمرو بن كلثوم
 
 

قد يعجبك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.