إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ساركوزي "مزيف" يوقع سارة بالين في شباكه

وقعت سارة بالين مرشحة الحزب الجمهوري لمنصب نائب الرئيس في الانتخابات الأمريكية ضحية لبرنامج إذاعي كوميدي شهير بخداع المشاهير انتحل فيه مقدم البرنامج شخصية الرئيس الفرنسي ساركوزي. وطلب مقدم البرنامج الإذاعي الكوميدي في إقليم كيبيك-متحدثا بلهجة فرنسية- من بالين أن تصحبه في رحلة صيد بطائرة هليكوبتر ثم قال لها بالفرنسية إنهما بوسعهما أيضا أن يصطادوا صغار حيوانات الفقمة.
 
وأجابته بالين “قد نجد متعة كبيرة معا في الوقت الذي ننجز فيه عملنا، بوسعنا أن نضرب عصفورين بحجر واحد بهذه الطريقة”.
 
كما جعل البرنامج الكوميدي بالين تكشف عن طموح محتمل لشغل منصب الرئيس.
 
فعند سؤالها عما إذا كانت ستود في النهاية أن تصبح رئيسا أجابت حاكمة ولاية آلاسكا قائلة “حسنا ربما في غضون ثمانية أعوام”.
 
واعترفت تريسي شميت المتحدثة باسم بالين بأن سارة بالين تعرضت لخدعة، وأضافت أن بالين سرت بأن علمت أنها انضمت إلى صفوف رؤساء الدول وبينهم الرئيس نيكولا ساركوزي وغيرهم من المشاهير الذين تعرضوا لهؤلاء المازحين “وهذه هي الحياة”.
 
وخلال الاتصال الهاتفي هنأت بالين ساركوزي المزيف على زوجته الجميلة كارلا بروني وطلبت أن يعانقها من أجلها (بالين).
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد