إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

برلسكوني يثير عاصفة من الانتقادات بعد تعليق حول لون أوباما

Berleskonyقلل رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني من شأن الانتقادات التي أحدثها تعليقه حول لون الرئيس الأمريكي المنتخب باراك أوباما، ليخرج مستاءا من مؤتمر صحافي بعد تقريعه صحفياً ألحّ عليه بتفسير كلامه. وبدا رئيس الوزراء الإيطالي غاضباً في أعقاب قمة لقادة الاتحاد الأوروبي عقدت الجمعة في العاصمة البلجيكية بروكسل، عندما أصر المراسلون الوقوف على رأيه إزاء التداعيات السياسية المحتملة لتعليقه بشأن الرئيس الأمريكي المنتخب باراك أوباما والتي صدرت عنه في اجتماع مشترك مع الرئيس الروسي ديميتري ميدفيديف الخميس في موسكو.
 
وجاءت تعليقات برلسكوني ردا على سؤال حول رأيه بمستقبل العلاقات الروسية – الأمريكية في ظل إدارة أمريكية جديدة، خاصة بعد توتر العلاقات جراء المواجهات في جورجيا، فرد قائلا بالإيطالية إن لدى أوباما “كل شيء للتوصل لاتفاق معه (ميدفيديف): فهو شاب ووسيم وحتى أنه مكتسب السمرة tanned.”
 
وقال برلسكوني لاحقاً إن تعليقه كان مديحاً، ووصف أولئك الذين لم يفهموه أو غير موافقين بأنهم “بلهاء، وهناك الكثير منهم” وفق ما نقلته وكالة أسوشيتد برس.
 
يُذكر أن الرئيس الروسي لم يعلق على تعليق برلسكوني، وكان يضع سماعات في أذنيه ويستمع إلى الترجمة بالروسية، فيما برلسكوني كان يتحدث بالإيطالية. وبعد أن أنهى رئيس الوزراء الإيطالي تعليقه، ضحك ميدفيديف ونزع السماعات من أذنيه.
 
ومعروف عن برلسكوني البالغ من العمر 72 عاماً بزلات اللسان والتعليقات الخارجة عن أصول الدبلوماسية.
 
ففي إحدى المناسبات وصف أحد المشرعين الألمان بحارس لمعسكر نازي، كما شدد في أعقاب هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001 أن الحضارة الغربية متفوقة على الإسلام.
 
ومن أحدث زلات لسانه عندما قال إن الحكومة الإسبانية الجديدة فيها العديد من النساء.
 
وعلق النائب الأسود الوحيد في البرلمان الإيطالي جان ليونارد توادي، قائلاً إن تصريحات برلسكوني الخميس، محرجة.
 
 
وأضاف توداي “في الولايات المتحدة، مزحة كهذه، لن تكون فقط خطأ سياسياً، ولكن إهانة كبيرة لهذا المثال من الانصهار، وهو ما على رئيس الوزراء الإيطالي اعتماده نموذجاً يقتدي به.”
 
يُشار إلى أن برلسكوني معروف عنه خضوعه لعمليات تجميل كما أنه يحب التعرض لأشعة الشمس ويحرص على أن يكتسب دائما سمرة كما كل الإيطاليين.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد