إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تابوت الزوج قتل الزوجة التي كانت تصحبه إلى قبره

تابوت
توفيت سيدة برازيلية بعد أن صدمها تابوت زوجها بينما كانت تصطحبه إلى مثواه الأخير. وكان زوج السيدة البالغة من العمر 67 عاما قد توفي في اليوم السابق.
 
وقع الحادث عندما صدمت سيارة عربة نقل الموتى من الخلف فانزلق التابوت وصدم راسها فلقيت حتفها على الفور حسبما ذكرت الشرطة.
 
وقالت الأنباء إن الضحية مارسينيا سيلفا بارسيلوس كانت متجهة واسرتها إلى المقابر بمدينة الفارادو بولاية ريوجراند دو سول لدفن زوجها خوزيه سلفير كومبرا الذي توفي في يوم سابق عن 76 عاما متأثرا بمرض القلب بعد استمتاعه بحفل راقص.
 
وقد أمضى سائق السيارة التي صدمت عربة نقل الموتى 50 دقيقة تحت حطامها قبل نقله إلى المستشفى في حالة حرجة، في حين اصيب سائق عربة نقل الموتى ونجل المتوفي إصابات طفيفة.
 
وقد فتحت الشرطة تحقيقا في الحادث لمعرفة ملابساته.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد