إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

إيران تسجن احد مساعدي آية الله منتظري لنشره انتقادات

إيران تسجن احد مساعدي آية الله منتظري لنشره انتقاداتذكرت صحيفة ايرانية الاحد ان حكما بالسجن اربع سنوات صدر على مساعد آية الله العظمى حسين علي منتظري للشؤون الاعلامية لنشره انتقادات منتظري للمساس بالحريات الدينية. واوقف حجة الاسلام مجتبى لطفي في مدينة قم الدينية مطلع اكتوبر/تشرين الاول.
 
وقالت صحيفة “اعتماد ملي” المعتدلة ان “لطفي حوكم لنشره افكارا ودعاية لآية الله منتظري ضد النظام”.
 
واضافت ان القضاء “حكم عليه بالسجن اربع سنوات وبالابعاد خمس سنوات من مدينة قم بعد انتهاء عقوبته”.
 
وكان لطفي المسؤول عن ادارة موقع آية الله العظمى على الانترنت نشر خطبة لمنتظري على الموقع تتهم الحكومة “بنزع الحريات الدينية المشروعة والعادلة داخل البلاد”.
 
ورشح آية الله منتظري لخلافة مؤسس الجمهورية الاسلامية آية الله روح الله الخميني قبل ان يثير غض السلطات في نهاية الثمنينات بانتقاداته المتزايدة للقيود التي تفرضها السلطات في السياسة والثقافة.
 
وقد فرضت عليه الاقامة الجبرية من 1997 الى 2003.
 
وقال رجل الدين غي خطبته “عندما يعاملونني بهذه الطريقة (…) ماذا يمكن ان يحل للناس العاديين؟”.
 
وانتقد آية الله منتظري مرات عدة سياسة الرئيس المتشدد محمود احمدي نجاد.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد