إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

لتذهب السلطه الي الجحيم ان لم تحمي ابنائها

بسم الله الرحمن الرحيم

عنوان المقال لتذهب السلطة الي الجحيم ان لم تحمي ابنائها

بقلم الكاتب احمد عصفور ابواياد

يعتصرنا الالم ونحن نري مايجري بالضفه من عربدة للمستوطنين ، تحت بصر وانظار جيش الاحتلال ورعايته ، ونري اجهزة التلفزه العالميه تبث مناظر تقشعر لها الابدان من حرق وقتل بدم بارد لابناء شعبنا ، وخنوع  من وكل لهم حماية ابناء شعبهم ، هل هي مؤامره جديده ضد الخليل ومدن وقري الضفه ، بالماضي القريب تحت حماية امن المستوطنين ورعبهم من المرور بشوارع الضفه الابيه ، تم عمل طرق التفافيه بعيدا عن المدن والقري الفلسطينيه ،  وذلك حماية للمستوطنين من المقاومين الذين تربصوا لهم بالمرصاد ، رحم الله رمز نضالنا عندما قال كل يوم اريد مستوطن واحد ، هو يعرف جبن اعداء فلسطين وعنصريتهم ، ولا يفلهم الا الحديد ، ولا يعرفون الا لغة القوه ، ولكن تبدل الحال بعد انشقاق الوطن بسياسات هوجائية من سياسيه ، واستشارات مدفوعة الثمن لقادته للانزلاق الي مخطط التشرذم والهاويه ، تم تحت وهم التنسيق الامني الخادع والمفاوضات لاجل المفاوضات نزع سلاح المقاومه  بالضفة الابيه ، تحت وعودات اسرائيليه كاذبه ،  فتم اعادة الانتشار ببعض المدن ، بظاهره مصلحة وطنيه بالعودة الي مناظق السيادة للسلطة الفلسطينيه ، ولكن الثمن راس المقاومه ، بالظاهر عدنا الي بعض المناطق ولكن ماخفي اعظم من اجتياحات متكرره وقتل لمناضلين مطلوبين تحت اعين قوات الامن الفلسطينيه ، ولا قرار لمواجهة قوات الاحتلال الغازيه ، زج بابناء كتائب الاقصي بالسجون تحت ذريعة حمايتهم من الاحتلال ، جردت مدن الضفه من مقومات القوه للتصدي لعربدة الاستيطان ، بتخوف اجتياح حماس للضفه وهذا ماعمل عليه الاعلام الصهيوني ليل نهار ، ليشغلنا بالصراع الداخلي ، وان نعتمد علي حماية الاحتلال لكيان السلطة الهزيل ، امتلات المعتقلات بالمناضلين وصور الاعلام القاء القبض علي مخازن الاسلحة وكان الاحتلال المستفيد الوحيد من هذا التشرذم ، هنا بغزه تقليم ايضا لجهد المقاومه وانشغلنا بالتهدئه العبثيه التي لم تجلب الا الحصار والانشقاق وامتلئت ايضا المعتقلات بالمناضلين ، وكاننا في سباق  من يقدم فروض الطاعه للاحتلال ليمثل بنظره شرعية السلطة الهزيله ، لمصلحة من تقليم المقاومه وجمع سلاحها ، هل هي مصلحة وطنيه ، ام خوف من ضياع الضفه كغزه ، هل نجحت خطتك يافياض انت وطابور اميركا المتنفذ بالسلطة ، نعم لكم شهادة ايزو بامتياز هناك بالضفه وهنا بغزه ، بالرغم من تناقض الاهداف ، حولتم عشرات الاف من ابناء شعبنا الي متسولين بالشوارع عبر سياسة قطع الرواتب قطع الله اعناقكم ، هتكتم ستر مناضلين واذقتموهم عار الذل بتصنيفات شتي وزج بهم بالسجون ، ندعوا بهذا اليوم الفضيل ان يكلمكم باولادكم وبانفسكم وان الله يمهل ولا يهمل ، ظلمكم فاق الاجرام كله بعصابة اميركو صهيونيه تنفذ مايمليه عليها اسيادها ، فلتذهبوا انتم وسلطتكم الي الجحيم ان لم تحموا ابناء شعبنا ، ولن تحموه لان عوراتكم بانت وافتضحت ارتباطاتكم ، مافائدة سلطة عاجزه ان تحمي مواطنيها ، مافائدة سلطة تشرذم شعبها ، مافائدة سلطه تقطع رواتب مناضليها وابنائها بانتماءات حزبيه بغيضه وتتركهم نهبا لمغريات الاحتلال ، البستمونا ثوب العار لتذهبوا الي مزابل التاريخ وليبقي الوطن لاحراره ، هاهي مدننا وقرانا تدفع ثمن ارتباطاتكم ووهنكم وعبثكم بقضيتنا ومقاومتنا ، ماذا سيكتب عنكم التاريخ ، فلتريحوا شعبكم ولتذهبوا غير ماسوف عليكم ، فالاحتلال خبرنا مقاومته اما انتم لامكان لكم بين الاحرار ، عافانا الله من شروركم وعمالتكم ودمتم ودام الوطن بالف خير .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد