قوس قزح

محمد السندي
 
دون طريق يأتي إليه
يبحث عن سماوات للعودة
يوزع ابتساماته على العابرين
ويستجدي بهجة
من نصف عبوة
لم تفق بعد
أتراها أعطته حضوره
أم أهداها زوائد دمه..
قوس قزح لا يهتدي
إلى حلم يدلف إليه
ذاب المفتاح
عند عبوره الكأس
الذي اتخذه مبرراً
للبكاء!
 
 
 
شاعر من اليمن
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات