إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

السلطات السعودية تمنع التظاهر تنديداً بالعملية الاسرائيلية في غزة لأنها "تشيع الفوضى بالنظام العام"

السلطات السعودية تمنع التظاهر تنديداً بالعملية الاسرائيلية في غزة لأنها "تشيع الفوضى بالنظام العام"
أعلنت السلطات السعودية أنها ستمنع أي محاولة للتظاهر على أراضيها تنديداً بالعملية العسكرية الاسرائيلية في غزة. ونقلت صحيفة “الرياض” السعودية الثلاثاء عن المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور بن سلطان التركي قوله في تصريح خاص إن “الجهات الأمنية ستمنع أي محاولة للتظاهر”، في إشارة الى دعوات في السعودية للتظاهر تضامناً مع الفلسطينيين في غزة.
 
وقال التركي رداً على سؤال عن إمكانية السماح للمندّدين بالعملية العسكرية الإسرائيلية في غزة بتنظيم تظاهرات تنديد في مدن السعودية، “إن المظاهرات من الأعمال التي تشيع الفوضى بالحياة العامة وتخلّ بالنظام العام”.
 
وشدّد على أن الأنظمة المعمول بها في السعودية تمنع التظاهرات أو المشاركة فيها، مضيفاً أن “الجهات الأمنية ستمنع أي محاولات لإقامة تظاهرات أو مسيرات”.
 
وكان إصلاحيون سعوديون قرّروا الخروج يوم الخميس المقبل والاعتصام تضامناً مع سكان قطاع غزة، حتى من دون حصولهم على إذن رسمي من السلطات السعودية.
 
وقال الإصلاحي خالد العمير في بيان نشره موقع “آفاق” الالكتروني “في اللحظة التي تنتظر منا الأمة أن نبادر ونعلن عن يوم الاعتصام وندعو الناس إليه بجميع أطيافهم من دون الأذن من أحد بقوة وشجاعة وعزم رجال، لأننا ببساطة نمارس حقنا الطبيعي في التعبير السلمي عن الرأي، وإذا بالجمل يلد فأراً، موجّهين خطاب الخضوع والذلة لمن أصبحنا زبائن دائمين لسجونه يستأذنونه في حقنا في التعبير، أي ذل أكثر من هذا؟”
 
وتزامن الإعلان مع طلب يعتزم رفعه أكثر من 20 إصلاحياً سعودياً إلى وزارة الداخلية، للحصول على إذن لتنظيم اعتصام سلمي تضامنا مع أهالي غزة.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد