الرئيسيةأرشيف - غير مصنفأردوغان سليل الأبواب .. العالية

أردوغان سليل الأبواب .. العالية

أردوغان سليل الأبواب .. العالية

 

- Advertisement -spot_img

أردوغان سليل الأبواب .. العالية

 

طالبه الغرب الحاقد والثأري .. معا
بالاعتذار عما لم يقترف أسلافه .. الأماجد
تجاه جيرانه .. الأرامن
ووثق الصليبيون
وشركاؤهم في .. العهد القديم
جرائمهم الغزاوية .. على الشاشة
***
من جديد أعاد الهلال .. إلى أفقه
فتمت إشراقاته .. المشرقية
خلص بلاده من صلف .. البابويين
وأحقاد أبرشية .. البابوية
رفض أن يقتعد .. جانبا
ضمن أوكار المجالس .. القارية
اعتمد بوصلة .. العثمانيين
اللائقة به .. وعليه
ذلك هو .. الصح
***
أقنع العلمانيين .. أو يكاد
بعدم جدوى القفز على ضوابط .. التاريخ
وحقائقه .. الدامغة
انحنى مرحليا أمام تمثال صنيعة .. الغرب
ووصاياه .. البالية
ثم بيت حسن .. النوايا
بما يليق تاريخيا وأمجاد .. الطورانية
***
شهامته من بعيد عليه .. بادية
كاظم على غرار نحاتي الملاحم .. التاريخية
تجلد أمام محارق .. الهمجية
ومع ذلك .. بكى
تمنى لو كان الظرف .. مواتيا
ليكون ثاني من بالله كان حقا .. معتصما
***
عاد بعد مائة .. سنة     
فوجد الأعراب لا يزالون
لوصايا “لورانس” .. نعم الأوفياء
***
ارتكبت أوربا .. “ساركوزي”
الخطأ القاتل بعدم .. ضمه 
فلوى الفارس .. قاصدا
عبر النهرين .. على ظهر جواده
اتجه جنوبا .. فوجد .. عزته
منذ مائة سنة في .. انتظاره
***
استغنى عن الغرب .. المتكبر
فكان .. نظيره
أطلسيته منذ الآن فيها .. نظر
***
عثماني الأهواء .. فلسطيني الحنين
ما كان للمحرقة أن .. تحصل
لولا تعثر .. بلاده
المتوثبة من الآن .. فصاعدا
***
جاء ليملأ .. فراغات
ما فتئت تنادي صناع التاريخ .. أمثاله
قدوته سليمان .. الفاتح
وغريماه “بيكو” و “سايكس” .. اللعينين
***
راقب الوضع أثناء محرقة الغرب .. الحضارية
فهاله تشرذم .. الأعراب
المهرولين خارج .. التاريخ
زار الضاحية فدمعت من هول وغور الآلام ..عيناه
ناب عن الأشقاء .. المتصلفين .. بالكامل
أولئك الأغنياء .. الجدد
بأبوته .. التاريخية
***
جغرافية بلاده لا يمكن أن تقبل بأقل من .. العالمية
بعد الخفوت المبصوم .. بريطانيــــًا 
أعاد الإشعاع المستحق لأمته .. الطورانية
أزاح الصعاب ويشتغل الآن على .. السهل/الممتنع
***
سياسي واعد يمثل بحق الثقافة .. العثمانية
أينما تواجد أحيط بهالة الحضور .. اللافت
بكل مسؤولية أجاب عن تعالي .. الصليبيين
تجاه ورثة أمجاد الأبواب .. العالية
***
خياله لا حدود له .. وقراره لا حجر عليه
غرف من أمجاد التاريخ .. ليروي أشجار .. المستقبل
له من الطموح ما أخاف أعداءه .. التاريخيين
***
انسحابه من وكر .. “دافوس”
قد أخلط .. الأوراق
لتنطلق من جديد اللعبة .. الدولية
بضربة معلم .. تواجد
على الشريط الشامي .. عسكريا
والآن على امتداد الساحة .. المشرقية
وفي انتظار ما تحبل به الأرض .. المقدسة
يتواجد .. معنويا
لم ينطلق من .. فراغ
إذ المنطقة كانت ضمن حدود أسلافه .. الشرعية
***
حيثما انكشفت عورة .. الأعراب
ستر .. بتواجده القوي على .. الساحة
***
تركي .. الأمجاد
إباء .. مستحق
ودستور .. عتيق
ذو إملاءات .. بريطانية
دستور بمثابة قيد .. وجب .. قطعه
***
أذرف الفارس على من تآمروا على .. الخلافة
وما آلت إليه أوضاع .. القطرية
بفعل القـُـطريين .. الأشاوس !

همسة:
بدلا من إخراج الجامعة العربية مرة ثانية من معتقلها البئيس .. فلتدمر على رؤوس الطوابير الخامسة


عبد الغفور ياتيب : شاعر/كاتب صحفي من المغرب
[email protected]

 
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات