الرئيسيةأرشيف - غير مصنفطفل فلسطين الجميل.. شعر: فرانسوا باسيلي

طفل فلسطين الجميل.. شعر: فرانسوا باسيلي

 
ظمأ

وأري رؤوسا أينعت
 وبراعم الظمأ التي نبتت
 مبللة بدم الهديل
 هذا حمام ما أري؟
 أم انه غصن
 يلوح في السماء به القتيل؟
 لاصوت يعلو فوق صوتي
  فأنا رفيف جناحك المجروح ياأبتي
وموال المواويل
 وأنا
 طفل فلسطين الجميل
 وانا الذي يبكي
 وينهض كي يصلي
 متوضئا من دمع روحه
 دمعك المسفوك ياروح قليل!
 ومعمدا أنهض ممسوحا
 بزيت القدس
 والعبق العتيق من الجليل
 وأنا الذي يمشي
 ووردة قلبه ظمأي
أما ماء بدجلة يرويني؟
 أما بالنيل؟!

حجر


 ماكان يرجع لي
 في كل ليل
 طائر الأمل الضئيل
 فسحرته حجرا
 ورميته في وجه من قاموا
 علي من العسكر
 ورأيت منهم ماردا يعلو قليلا
 ثم يهوي مثل تمثال تكسر
 وأنا الوحيد الحي
 فوق هذي الارض
 كل من حولي
 تماثيل
 
موت


أمسكت شمسا في يميني
والبدر في عينيك يا أمي
وفي فجر حرمت بصيصه
 وحرمت أشرعة الاصيل
 وحرمت هذا الدر في وجه الصبية
 وهي راقدة
 بعرس المستحيل
 ودم الورود بصدرها
 جمر علي ناري
 كانت ستكبر كي تعانقني
 واكبر كي أظلل فوقها
 فتجيء منها آيتي وصغاري
 لكنها مثلي ممددة
 قتيلة حبها
 ويلفها سعف النخيل
 ما أبرد البدر المسجي في جواري!

 للارض عرس قائم
سأغيب عنه
 تزوجي غيري اذن
 فأنا السماء حبيبتي ودياري
 لا وجه يعلو فوق وجهي
 انني القنديل
 في سقف هذا الكون
 والنجم الدليل
 سأدلهم كي يقبلوا لمزاري
 وأنا
 طفل فلسطين الجميل
 لاصوت يعلو فوق صوتي
سأقول: ما أبلغ موتي
 هذه الارض ستصغي
لحواري.

قيامة

- Advertisement -spot_img


 نوحي قليلا
 موت طفلك يا جميلة
 نوحي ولكن لا تطيلي
 ها دمي يروي فؤاد الارض   
كي تنمو خميلة
اني أميل عليك يا أرض فميلي
 واعيديني الي حضنك    
 كي أغفو
 لساعات قليلة
أو طويلة
 ثم أصحو
 قائلا: حي أنا
ما مت يا أرض
فقولي
——————————————————
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات