الرئيسيةأرشيف - غير مصنفالمتعة السبب الاول للايدز بالعراق .. لبنانيات وايرانيات وعراقيات وبحرينيات عرضة للاصابة

المتعة السبب الاول للايدز بالعراق .. لبنانيات وايرانيات وعراقيات وبحرينيات عرضة للاصابة

المتعة السبب الاول للايدز بالعراق .. لبنانيات وايرانيات وعراقيات وبحرينيات عرضة للاصابة
قالت المنظمة العراقية للمتابعة والرصد في تقرير موسع لها حول ما يعرف بعلاقة “المتعة” ان 87 بالمائة ممن اصيبوا بالايدز بالعراق هم ممن تورطوا في هذه العلاقة الجنسية التي تعد الوجه الاخر للدعارة .
والمتعة علاقة جنسية منتشرة عند الشيعة وتتم لقاء مبالغ مالية وتعد مصدر يجني منها رجل الدين الشيعي والسماسرة والباغيات الأموال وهي ليست بزواج ولا يتم فيها لفظ الزواج وهي على نوعين قصيرة الأجل وهي من مدة العلاقة الجنسية الى 3 وطويلة الاجل لغاية 6 اشهر.
وحسب ما يجري حاليا في العراق وايران ولبنان والبحرين ومناطق تواجد الشيعة في باكستان وغيرها يمكن للمرأة ان تمارس المتعة باليوم أكثر من مرة كما يمكن للرجل ذلك ايضا.
واظهر تقرير المنظمة العراقية ان ما خلصت له دراسة حديثة حول هذه الايدز انها في غالبيتها كانت من علاقات جنسية سيئة وغير شرعية.
ومنذ الغزو الأميركي للعراق عام 2003 سمح الاحتلال للشيعة بممارستها بعد ان كانت ممنوعة في عهد الحكم الوطني خلال عهد الرئيس الراحل صدام حسين. واكتشفت اول حالة اصابة بالايدز عام 1986 ولم تكن تبلغ حتى عام 2003 الا اقل من 200 اصابة.
وارتفع من الغزو نسبة أبناء مجهولي الأب بنسبة يفوق 18 ضعفا في مناطق الشيعة وبشكل سنوي.
ويقول التقرير ان الاحتلال الأميركي لا يمكن ان يتواجد في بلد ما لم ينشر الفساد ولا يمكن ان يحكم الفاسدون الا بعد ان ينشروا الفاحشة.
ويقول علماء السنة ان المتعة حرام وهي زنا لكن الشيعة يقبلوا عليها .
وتقول منظمات نسويه وأخرى تعنى بحقوق الإنسان ان المتعة احتقارا للمرأة ووجه أخر للرذيلة.
ووجد التقرير ان اخطر ما في المتعة ان من يمارسها قد يكون متزوجا او تكون المرأة متزوجة .
ويؤكد التقرير ان لبنانيات وإيرانيات وبحرينيات وعراقيات شيعيات ممن يزرن محافظتي كربلاء والنجف حيث مراقد يزعم إنها لائمة الشيعة هن عرضة لعلاقة المتعة وأمراضها .
ويتواجد العديد من الرجال عند مرقد يزعم انه للخليفة علي (رض) والحسين (رض) حيث يتم عقد صفقات المتعة.
 
اقرأ أيضاً
- Advertisment -spot_img

أحدث الأخبار

منوعات