إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

العوامية تشهد تواجدا أمنيا مكثفا والشيخ النمر يغيب مجددا

3awamyaجانب من قوات الطوارئ الخاصة في أحد شوارع العوامية شهر مارس الماضيشهدت بلدة العوامية بمحافظة القطيف شرق السعودية اليوم الثلاثاء تواجدا أمنيا مكثفا لقوات مكافحة الشغب في خطوة اعتبرها الأهالي تصعيدا للتوتر الحذر الذي يخيم على البلدة منذ أيام. وقال شهود عيان لشبكة راصد الاخبارية أن حافلات تابعة لقوات الطوارئ الخاصة نقلت على مدى اليومين الاخيرين المئات من عناصر مكافحة الشغب واتخذت من مركز شرطة العوامية مركزا لها.
 
ويأتي التطور الأخير بعد خمسة أيام على الظهور العلني الأول للشيخ نمر باقر النمر المطارد من السلطات منذ نحو خمسة اشهر.
 
وكانت السلطات الأمنية أطلقت يوم الأحد الأعيرة النارية في الهواء لتفريق المصلين في مسجد الإمام الحسين بالعوامية فيما بدا محاولة فاشلة لاعتقال الشيخ النمر.
 
وتلاحق السلطات النمر على خلفية كسره في مارس الماضي حظرا مفروضا عليه بعدم القاء الخطب الدينية وتوجيهه نقذا لاذعا للحكومة ازاء موقفها من أحداث البقيع التي وقعت قبل ذلك بنحو شهر.
 
وكان آلاف الزائرين الشيعة تعرضوا في تلك الأحداث لاعتداءات من قوات الأمن وعناصر هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بجوار مرقد النبي الأكرم في المدينة المنورة.
 
وفي جديد التطورات أعلن الشيخ النمر في مقالة نشرتها شبكة راصد الاخبارية اليوم أنه سيغيب مجددا طيلة شهر رمضان.
 
وتبعا لذلك غاب عن حضور صلاة الجماعة في مسجد الامام الحسين كما درج على مدى الأيام الأربعة الماضية.
 
وعلل موقفه الجديد بالقول “لابد من تحمل الضرر لدفع ضررٍ أكبر أو أشد” دون مزيد من التوضيح.
 
ووسط توتر مشوب بالحذر شهدت البلدة حضورا أمنيا مكثفا تمثل في استقدام المزيد من قوات مكافحة الشغب والبحث الجنائي تحسبا لاندلاع احتجاجات في حال اعتقال السلطات الشيخ النمر وفقا للأهالي.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد