إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

دعاة آخر موضة: “عمرو” يستدعي الفرعون و”حسنى” يستعين بحمادة

Khalid(8)
نيولوك للبرامج الدينية، هذا باختصار الوصف الذي يمكن إطلاقه على ما حدث هذا العام مع البرامج المذاعة على الفضائيات حيث شهدت تجديدات طريفة تستحق التسجيل والمشاهدة وذلك سعيا لاجتذاب أكبر عدد من الجماهير.
 
فعلى غرار موسم الصيف السينمائي للفنانين تحول شهر رمضان فى السنوات الأخيرة إلى موسم يتبارى فيه الدعاة للظهور بشكل جديد ومختلف عن الآخرين بحيث يستطيع كل منهم جذب المشاهدين.. كل هذه التفاصيل وغيرها جاءت بحسب التقرير الذي أعده الصحفي محمد خيال ونشر بجريدة “الشروق” القاهرية.
 
كانت أولى تلك الصيحات استخدام الداعية عمرو خالد فى برنامجه قصص القرآن الذى يواصل تقديمه للعام الثانى على التوالى أسلوب المحاكاة للأحداث التى وقعت فى القصة التى يتناولها.
 
 
ويقوم خالد بتمثيل الموقف بنفسه فى بعض الحلقات والتى من بينها حلقة «يوم الزينة» عندما جمع فرعون السحرة ليختبروا نبى الله موسى عليه السلام وسمحت السلطات الأردنية بتصوير الحلقة فى مسرح رومانى بمدينة البتراء، على الرغم من حظر التصوير بتلك المنطقة.
 
 
اما الداعية مصطفى حسنى فهو يعيش قصة مختلفة خلال شهر رمضان على شاشة قناة «اقرأ» من خلال برنامجه الجديد «قصة حب»، والذى يرصد فيه سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم بشكل مختلف كما يقول، ويغنى «تتر» البرنامج المطرب حمادة هلال.
 
وعن سر تسمية البرنامج، يقول حسنى: إن الحب هو الشىء الذى يبحث عنه الإنسان فى كل شىء حوله، وهو الشىء الذى إذا اختفى من البيوت والقلوب تظلم الحياة.
 
 
ويحاول حسنى أن يضفى على البرنامج شيئا من الحداثة فى الخطاب الدينى المقدم من خلال فقرة «رسالة حب» التى يستضيف فيها مجموعة من المشاهير فى مختلف المجالات، ليروى كيف يحب الرسول صلى الله عليه وسلم ويحكى عن حالة حب خاصة فى حياته، وأبرز الشخصيات التى ستظهر فى البرنامج، الكابتن أحمد شوبير، والفنان خالد صالح،والفنانة حنان ترك والإعلامى محمود سعد، ومصطفى بكرى، وإبراهيم عيسى.
 
 
 
كما يستضيف حسنى فى برنامجه مجموعة من الدعاة الذين لهم برامج تذاع فى رمضان ومنهم الدكتور سالم عبدالجليل، والداعية محمد العريفى، والداعية عبلة الكحلاوى، والداعية محمود المصرى، فضلا عن الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية.
 
 
 
 مصطفي حسني  
 
ويقول حسنى إن السبب فى استضافة ضيوف من مختلف المجالات سواء الفن أو الرياضة، أن من حق لاعب الكرة والفنان.. وغيرهما من النماذج أن يعبروا عن حب الرسول صلى الله عليه وسلم.
 
 
ومن المنتظر أن تثير بعض الحلقات جدلا أبرزها حلقة «النبى والنساء» والتى يتناول فيها حسنى عبادة «حب النساء» ويقول عنها: «إنها عبادة من أوسع أبواب الدخول على الله»،مشيرا إلى أن الهدف من تلك الحلقة أن يكون هناك سلام بين الرجل والمرأة.
 
 وبشكل جديد غير معهود على الدعاة أصحاب الاتجاه السلفى يقوم الداعية محمود المصرى بتقديم برنامج «قاطعوا هذه المنتجات»،يوضح فيه أن هناك منتجات فى حياتنا لابد أن نقاطعها، ولا يجب بالضرورة أن تكون تلك المنتجات سلعا مادية، بل قد تكون عبارة عن أخلاق سيئة مثل الغش والكذب والنفاق وغيرها من الأخلاق السيئة.
 
 وسيظهر المصرى كل يوم فى رمضان على شاشة «اقرأ» من خلال ديكور لسوبر ماركت، وسيتناول فى كل حلقة منتجا تم تفصيله على شكل عبوة سلعة يتم شراؤها من السوبر ماركت، مثل زجاجة المياه الغازية أو مسحوق غسيل، لكن تلك العبوات سيكون مكتوبا عليها اسم خلق سيئ مثل الكذب أو الغش.
 
 
ومن الطريف أنك عندما تدخل السوبر ماركت ستجد لافتات تشير إلى عروض هائلة على بعض الأخلاق السيئة مثل: تخفيضات بنسبة 50% على الكذب، وعرض خاص على الخيانة وخصم خاص على الغش، قاصدا بذلك أن يوضح انتشار وسهولة اكتساب هذه الأخلاق.
 
 الداعية الإسلامي محمد العريفي  
أما الداعية السعودى محمد العريفى فهو يعتبر أكثر الدعاة تجديدا فى رمضان من خلال برنامج «حدثنا البحر» الذى سيذاع على قناة «اقرأ»، والذى ينطلق فيه من فكرة: ماذا سيقول البحر لو أذن له الله بالحديث عن الأحداث التى شهدها؟.
 
 
والجديد فى البرنامج أن كل حلقاته خارجية تم تصويرها على شواطئ البحار والأنهار فى العالمين العربى والإسلامى، ويتناول كل يوم قصة من القصص التى وردت فى السيرة أو القرآن.
 
 
 
ومن أهم القصص التى سيتناولها العريفى قصة المسيخ الدجال والتى سيرويها من على شاطئ بحيرة طبرية، وقصة نبى الله موسى وقصة قوم لوط.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد