إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

في العاصمة المقدسة “حاميها مغتصبيها”: 3 من رجال الأمن السعودي اغتصبوا فتاة باكستانية

Saudi Police
تمكنت فرق البحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة من تحديد هوية 4 أشخاص قاموا بالاعتداء الجنسي على فتاة باكستانية , وفض بكارتها في إحدى الاستراحات بشرائع النخيل في مخطط اللحيانية .
 
 
وتشير المعلومات إلى أنه تم القبض على الجناة وهم 3 سعوديين وعامل يمني , فيما تعرفت الفتاة عليهم, وأدلت بتفاصيل مثيرة حول واقعة الاعتداء. وأظهرت التحقيقات أن الثلاثة السعوديين هم من رجال الأمن بالعاصمة المقدسة , واليمني هو عامل النظافة في الاستراحة التي استدرجت فيها الفتاة.
 
 
وبدأت دائرة العرض والأخلاق بهيئة التحقيق والادعاء العام بمكة المكرمة تحقيقاتها مع المتهمين , حيث وجهت إليهم تهمة اغتصاب الفتاة البالغة من العمر (16سنة) داخل استراحة بالمخطط.
 
 
وكشفت مصادر لـموقع “سبق” السعودي أن الفتاة تقدمت ببلاغ رسمي لمركز شرطة جياد , حيث مقر سكنها بالمسفلة, تؤكد من خلالها تعرضها للاغتصاب وهتك عذريتها علي يد ثلاثة شبان سعوديين بمشاركة عامل يمني يعمل في الاستراحة الخاصة بهم , وأدلت بأقوال تفصيلية حول واقعة الاغتصاب .
 
 
وكشفت التحقيقات في القضية عن ارتباط الفتاة مع أحد الشبان السعوديين الثلاثة , بعلاقة عاطفية لأكثر من سنة وقد طلب منها الخروج معه والخلوة بها , بعد أن وعدها بالزواج , عندما تتحسن ظروفه المادية, وأوهمها أنه يعمل في إحدى الشركات وألح على خروجها معه .
 
 
وأشارت المعلومات إلى انه تحت إلحاح الشاب على ضرورة خروج الفتاة معه , اصطحبت معها شقيقتيها الصغار, وركبت مع الشاب في سيارته , وفوجئت به يدخل بها في إحدى الاستراحات بشرائع النخل بمخطط اللحيانية , ووضع شقيقتيها في فناء الاستراحة , وجذبها داخل غرفة خاصة حيث تناوب الأربعة علي اغتصابها وفعل الفاحشة بها, وبعد ذلك قام احدهم بنقلها وشقيقاتها إلى مقر سكنهم بالمسفلة, وقد تمكنت الفتاة من التقاط رقم لوحه السيارة .
 
 
وتشير المعلومات إلى انه تم نقل الفتاة إلى مستشفى النساء والولادة والأطفال بجرول , للكشف الطبي عليها وبيان إن كانت تعرضت لاعتداء جنسي أم لا . وقد كشف التقرير الطبي الصادر بحالة الفتاة تعرضها للاغتصاب وفقدانها عذريتها .
 
 
واستطاعت فرق البحث الجنائي بشرطة العاصمة المقدسة , تحديد هوية الجناة , والقبض عليهم, وعرضهم على الضحية التي تعرفت عليهم ولازال التحقيق مستمراً معهم وهم رهن التوقيف .
وأشار الشبان الثلاثة إلى أن العامل اليمني هو من تسبب في هتك عرضها , بينما الفتاة تؤكد أن الجميع تناوبوا الاعتداء عليها جنسيا , وأن أحد الشبان الثلاثة هو أول من اعتدى عليها ,ولازالت القضية قيد التحقيقات قبل عرضهم على المحكمة للحكم عليهم شرعاً.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد