إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مؤسسة أمريكية تضع جمال مبارك ضمن قائمة أهم ١٠ رؤساء متوقعين لأفريقيا فى ٢٠١٠

Jamal(12)وضعت مؤسسة بحثية أمريكية مهتمة بمتابعة الشؤون الأفريقية، جمال مبارك، الأمين العام المساعد للحزب الوطنى، أمين السياسات، فى المركز التاسع ضمن قائمة أهم ١٠ رؤساء متوقع وصولهم للحكم فى أفريقيا بحلول عام ٢٠١٠.  فيما تساءلت عما إذا كانت المؤسسة العسكرية المصرية سوف تقبل بقيادة «شخص لا يحمل أوراق اعتماد عسكرية للبلاد للمرة الأولى فى تاريخها». وذكرت مؤسسة «بيللو آند مانشا»، فى تقرير أصدرته مؤخرا، أن التوقعات العلمية والشعبية فى مصر خلال السنوات العشر الأخيرة تشير جميعها إلى تولى جمال مبارك الحكم خلفاً لوالده، على الرغم من نفى كل من الرئيس مبارك ونجله لتلك التوقعات.
 
وقالت المؤسسة، التى تتخذ من مدينة نيويورك مقرا لها، إن أمانة السياسات بالحزب الوطنى هى الهيئة السياسية الأكثر تأثيراً فى مصر، معتبرة أن تعيين الرئيس لنجله أميناً عاماً لـ«السياسات» عام ٢٠٠٢، يجعله الرجل الثالث فى الحزب الحاكم. واصفة مصر بأنها «دولة الحزب السياسى الأوحد»، منوهة بأن سيطرة الحزب الوطنى على أغلب مقاعد البرلمان، تعطى لمنصب جمال مبارك سلطات واسعة لتشكيل سياسة الدولة.
 
وذكرت المؤسسة الأمريكية أن العديد من المراقبين اعتبروا أن التعديلات الدستورية التى قام بها الرئيس مبارك تصب فى مصلحة توريث السلطة لنجله بحلول عام ٢٠١١، «لكى تبدو عملية التوريث بصورة ديمقراطية وشرعية فى ظل انتخابات يشارك فيها أكثر من مرشح من المعارضة الضعيفة»، مشيرة إلى أن «تعديلات ٢٠٠٥ تمنع ظهور أى منافسة حقيقية».
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد