إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

واشنطن تطالب دمشق بالإفراج عن الناشط هيثم المالح

Male7 طالبت الولايات المتحدة السبت السلطات السورية بالإفراج الفوري عن الناشط في مجال حقوق الإنسان هيثم المالح، مشيرة إلى أنها تنضم إلى بريطانيا وفرنسا ودول أخرى في الإعراب عن القلق البالغ إزاء اعتقاله. وفي وقت سابق ألغى وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير الجمعة زيارة إلى سوريا كان من المتوقع أن يقوم بها بعد اعتقال دمشق المالح (78 عاما) الناشط السوري في مجال حقوق الإنسان.
 
وقال البيت الأبيض في بيان إن جهات الأمن السورية اعتقلت المالح يوم الرابع عشر من تشرين أول/ أكتوبر الجاري في إطار حملة تعقب متواصلة منذ عامين ضد المحامين ونشطاء المجتمع المدني.
 
وأضاف البيان: ندعو الحكومة السورية للوفاء بالتزاماتها بمقتضى المواثيق الدولية بشأن الحقوق المدنية والسياسية وإنهاء ممارساتها بشأن الاعتقالات التعسفية.
 
ودعا البيت الأبيض إلى إطلاق سراح المالح وباقي المواطنين السوريين ممن سجنوا فقط لسعيهم لممارسة حرياتهم السياسية المعترف بها دوليا.
 
واختفى المالح منذ استدعاء الأمن السوري له للتحقيق معه. ولم يتم الإعلان بعد عن سبب احتجازه أوالتهم المنسوبة إليه.
 
ويعد المالح محاميا بارزا وناشطا في مجال حقوق الإنسان. ويحمل درجات علمية في القانون الدولي والسوري. وأصبح في عام 1958 قاضيا ولكن بسبب آرائه المؤيدة للحريات طرد من سلك القضاء في عام 1966 وعاد إلى المحاماة.
 
واعتقل المالح في الفترة من 1980 إلى 1986 مع عدد من زعماء النقابات والنشطاء السياسيين لمطالبتهم بإصلاحات دستورية.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد