إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الملا يدعو أبو عصام للعودة لـ”باب الحارة”.. والنوري يشترط الحبكة

 Mola
دعا المخرج السوري بسام الملا الفنان عباس النوري، الذي جسد شخصية “أبو عصام” في مسلسل “باب الحارة”، إلى المشاركة في الجزء الخامس من العمل، بعد غيابه عن الجزأين الماضيين، فيما أعرب الأخير عن خشيته من عدم اقتناع الجمهور بالأمر.
 
وأكد النوري -خلال مقابلة مع برنامج “كلام نواعم”، جمعته بالمخرج بسام الملا على MBC1– حرصه على أن يكون ظهوره في الجزء القادم لا يحمل طابع “الفبركة”؛ لأنه على يقين بأن الجمهور لن يقتنع بحبكة الأحداث الدرامية بعودة شخصية “أبو عصام” من جديد، بعد مرور جزأين من المسلسل على وفاته، غير أن المخرج بسام الملا تعهد بصياغة شخصية “أبو عصام” في الجزء الجديد بطريقةٍ تقنع المشاهدين.
 
وأضاف الملا أن الرؤية والتفاصيل البيئية التي تميز أحداث “باب الحارة” -في أجزائه الأولى- سوف تعود وبقوة في جزئه الخامس، مشيرا إلى أنه لم ينتهِ من وضع إطار مبدئي عام (كروكي) للعمل، وبانتظار اعتماد جميع الأفكار المحتمل طرحها.
 
وردا على سؤال حول رأيه في أداء الممثلين في الجزء الرابع، أعرب النوري عن إعجابه بأداء الممثل “مصطفى الخاني”؛ الذي قام بتجسيد شخصية “النمس”، مؤكدا أنه حظي بإعجاب كثير من الجماهير العربية، ونال شهرة واسعة لأدائه المتميز، ووجه إليه تحية خاصة عبر البرنامج.
 
 
لا خلافات مع الملا
ونفى النوري ما رددته بعض الصحف من قبل، بشأن امتناعه عن توقيع عقد العمل الخاص بالجزء الثالث من مسلسل “باب الحارة”، مؤكدا عدم حدوث أي خلاف بينه وبين الملا، وقال “قد يكون الملا وضع تخمينات وتقديرات بأن “النوري” لن يكون عامل نجاح في الأجزاء اللاحقة”.
 
فيما أوضح المخرج السوري أن عقد مسلسل “باب الحارة” كان يتضمن شرطًا أساسيّا يمنع أبطال العمل من المشاركة في مسلسل بيئي دمشقي آخر، في أثناء فترة العمل، وكان النوري معترضًا على هذا الشرط، لافتا إلى أنه أصرّ على قراءة النص كاملاً للجزء الثالث، قبل إبداء أي موافقة على العمل بهذا الجزء.
 
وأشار إلى أنه شعر بالقلق لأنه كان ينوي التطرق إلى محاور أخرى جديدة في الجزء الثالث من “باب الحارة”، معربًا عن خشيته أن يبلغه النوري عن قراره بالرفض في اللحظات الأخيرة، قائلا إن “المخرج دائمًا ما يتحمل نتائج العمل من نجاح أو فشل”.
 
وكشف “الملا” عن علاقة الصداقة التي تجمعه بـ”النوري”، قائلا إنه يسعى دائمًا للحصول على رأي النوري في التفاصيل الدقيقة الخاصة بالعمل، التي لا تقتصر على دوره فقط، بل تمتد إلى كافة الأدوار بالمسلسل؛ لكونه من أبناء دمشق الذين حضروا المراحل المختلفة للبيئة الدمشقية، والحالة الإنسانية التي تجمعه به أكبر من كل شيء.
 
واختتمت الحلقة بتوجيه “الملا” اعتذارا لـ”النوري”؛ لأنه أخطأ عندما تردد في تهنئته، عندما كرّمته جهتان مختلفتان كأفضل ممثل سوري.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد