إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

استمرار الهجمة الغربية على الإسلام.. مواقع إباحية أجنبية تشوه صورة المحجبات وتصورهن كزانيات

Mwaqe3(5)
انتشرت فى الآونة الأخيرة ظاهرة تسجيلات مصورة على الإنترنت تصور المحجبات كعاهرات، يقمن علاقات جنسية بشكل فج مع الرجال، الأمر الذى يستدعى وقفة حاسمة من قبل المعنيين بالرقابة على الانترنت في الدول العربية.
 
 
المثير فى الأمر أن هذه الأفلام تتضمن سيناريوهات تروج لزنا المحارم، والتقليل من قدسية وحرمة القرآن الكريم، مما يغذى مشاعر الكراهية والتعصب بين الغرب والمسلمين.
 
 
من ناحية أخرى قامت بعض المواقع بتخصيص أبواب كاملة للصور والتسجيلات العربية والإسلامية، فتظهر فى التسجيلات امرأة ترتدى الحجاب، وربما تظل ترتديه طوال مدة عرض “الكليب” بالكامل، لأسباب غير معلومة، بينما تبدأ بعض الأفلام بامرأة تقوم بإشعال البخور وقرأة آيات قرأنية قبل ممارسة الزنا مع عدد من الشباب الذين يتناوبون عليها.
 
 
هذه السيناريوهات لم تكن الوحيدة، حيث هناك عدد لا حصر له من المواقع الخاصة بالجنس الإسلامى أو العربى باختلاف تسميات المواقع واللغات، فالمراقب لهذه النوعية من المواقع يكتشف أنها بأكثر من 10 لغات منتشرة حول العالم، ليتعرض لها أكبر عدد من زوار هذه المواقع الإلكترونية، بالإضافة للحصول على أكبر جذب لشرائح من المراهقين، وتغرس قيم عدم احترام الأسرة، ويمكن أن تصل إلى حد التهور.
 
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد