إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الإرهابي تايتل: لقد تلذذت في قتل الفلسطينيين فلا توجد أفضل من تلك متعة!

Taytel
اعترف المستوطن اليهودي المتطرف “يعكوف تايتل” صباح اليوم الخميس في محكمة القدس بأنه قتل فلسطينيين وخطط لقتل ثلاثة آخرين وتصنيع أسلحة والتحريض لقتل الفلسطينيين وتم اتهامه ب14 عملية إرهابية.
وقال تايتل في قاعة المحكمة ” لقد كانت لي المتعة والكرامة اللاهية لخدمة الرب فالرب يفتخر بما فعلته وأنا لست نادم علي قتلي للفلسطينيين”, ووفقا للائحة الاتهام المقدمة ضده اعترف تايتل بأنه عندما كان في الولايات المتحدة قرر قتل فلسطينيين في الضفة الغربية انتقاما للعمليات الفدائية التي نفذها الفلسطينيون ضد الاسرائيلين على حد تعبيره.
ونقل موقع “يديعوت” حسب أقواله بأنه قدم من الولايات المتحدة لإسرائيل للاستقرار بشكل دائم حيث نجح بتهريب مسدس لإسرائيل تم وضعه في جهاز فيديو بعد تفكيكه لقطع ,وقال”قد وصلت للقدس وركبت سيارة فلسطيني وعندما تأكدت بأنه فلسطيني أطلقت النار على رأسه عن قرب واردته قتيلا كما خططت. وقتل راعي موشاه فلسطيني بالقرب من مستوطنة سوسيا في الخليل حيث أطلق النار من مسدسه وقتل راعي المشاة الفلسطيني برصاصتين في الصدر وبعد أيام من تلك الجريمة عاد للولايات المتحدة.
كما صنع تايتل عبوة ناسفة خطط لزرعها في فناء منزل فلسطيني معزول تقع بين مستوطنتي عيلي ومعالية لفنوت ولكن احد سكان البيت ألقى بالعبوة خارج المنزل واستدعى قوات الشرطة التي فككت العبوة.
وأكمل حديثة انه في عام 2000 عاد لإسرائيل واعد مما تعلمه من شبكة الانترنت صناعة ثلاث جزم مفخخة وزرعها بالقرب من حي أبوغوش في القدس للمساس بالفلسطينيين المارة.
وأشار ضمن اعترافاته انه حاول المساس بفلسطينيين عبر تسميم سكان قرية فلسطينية كملة بالقرب من مستوطنة عيلى حيث اعد ثلاث زجاجات عصير وضعه بها مادة سائلة سامه قام بإلقاء الزجاجات الثلاثة على مشارف القرية أملا أن يجدها أي احد من سكان القرية ويشربوها.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد