إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

محامون يستعدون لمقاضاة أيمن نور بتهمة الدفاع عن إسرائيل على صفحات جريدة “وول ستريت جورنال” الأمريكية

Noor(6)يستعد عدد من المحامين لإقامة دعوى قضائية ضد الدكتور أيمن نور، مؤسس حزب “الغد”، بسبب مقالة كتبها فى صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، أبدى فيها اعتراضه على العدوان على إسرائيل، رداً منه على اتهامات اتحاد الشباب الليبرالى المصرى له بمعاداة السامية.
 
وأكد المحامون، أن مقالة نور، التى نشرتها الصحيفة الأمريكية، تعنى تطبيعاً مباشراً منه مع الدولة اليهودية، رغم مزاعم نور المستمرة بأنه يناصر القضية الفلسطينية، على حد قولهم.
 
ووصف المحامون نور بأنه يكيل بمكيالين، فهو يهاجم إسرائيل والمطبعين معهاً فى الصحف المصرية، بينما يستخدم لغة أخرى تدافع عن الإسرائيليين حينما يكتب للصحف الأجنبية.
 
وأوضح المحامون، أن صحيفة “وول ستريت جورنال” قد نشرت مقالة بقلم أيمن نور حملت عبارة “I have strongly opposed calls of aggression against Israel” ، ومعناها “أعارض بشدة العدوان على الدولة اليهودية”.
 
وسيستند المحامون فى دعواهم لنص المقالة التى جاء فيها أيضاً على لسان نور “كل من يطلع على سجلى سيجد بكل بساطة أننى أؤيد دائماً معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل”.
 
ويشير المحامون إلى أن مقالة الدكتور أيمن نور احتوت اعتذاراً منه لليهود عن أى إساءة وردت على لسانه تجاههم، وأوضحوا أنه تعمد التركيز على أن حضوره لمؤتمر بمحافظة بورسعيد يدين الإسرائيليين لا يعبر عن موقفه الشخصى، لأنه كان “ضيفاً” على جماعات المعارضة والإخوان المسلمين التى نظمت المؤتمر، نافياً مسئوليته عن أى تعليق لافتات للمعارضة خلاله تدين إسرائيل.
 
وأبرز المحامون تشديد نور على رفضه عبارة “معاداة السامية”، وأن انتقاداته تتعلق بسياسات دولة إسرائيل وليس الشعب اليهودى ككل، مشيرا ، خلال مقاله، إلى أن تاريخ مصر ملىء بمساهمات اليهود المصريين، وأنه يحترم ويعتز بهذه الحقبة التعددية من تاريخ مصر.
 
ويركز المحامون على دعوة نور إلى ِاستمرار تحقيق حل سلمى وعادل للصراع العربى الإسرائيلى، وتصريحه فى حوار نُشِرَ من قبل أن حزب الغد يؤيد كل المعاهدات التى أبرمتها مصر مع إسرائيل، إذ أنه يريد ضمان السلام مع كل دول العالم، وهو ما اعتبره المحامون استجداءً من أيمن نور لإسرائيل.
 
ويضيف المحامون، أن نور حاول الدفاع عن نفسه أمام اليهود بزعمه أنه لم يهاجم دولة إسرائيل خلال المؤتمر، وإنما فقط انتقد حرب غزة الأخيرة وما نتج عنها من خسائر فادحة فى الأرواح بين المدنيين.
 
كان اليوم السابع قد نشرت ترجمة كاملة لمقال الدكتور أيمن نور فى صحيفة “وول ستريت جورنال”، إلا أن نور عاد ليؤكد لليوم السابع أنه لم يقصد الدفاع عن دولة إسرائيل، وإنما كان يتحدث عن اليهود كبشر من منطلق التعددية الدينية والاحترام المتبادل والتسامح.
 
وكان موقع جريدة “السياسى” الإلكترونية قد أعادت أمس نشر الترجمة الحرفية لمقال مؤسس حزب “الغد”، وقالت فى عنوانها “أيمن نور يعتذر لليهود وللدولة العبرية”.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد