إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

راتب البارزاني لشهر واحد يعادل راتب اوباما لسنة بأكملها !!

Barazane(2)حسب المعلومات التي حصلت عليها مجلة (لفين). فان المخصصات والراتب الشهري لمسعود البارزاني رئيس حكومة الإقليم هي(400) ألف دولار شهريا ، ويعادل هذا المبلغ راتب ومخصصات باراك اوباما رئيس الولايات الأمريكية المتحدة لسنة كاملة ، لان راتب اوباما هو (33333) دولار فقط ويساوي (400) ألف دولار سنويا . ميزانية الإقليم لا تتجاوز 8 مليار دولار سنويا في المقابل إن الميزانية السنوية لأمريكا هي (14.264) تريليون دولار. ومسعود البارزاني هو رئيس للإقليم يتكون من 3 محافظات و سكانها 5مليون نسمة ، أما اوباما فإنه رئيس لـ 50 ولاية و يبلغ عدد سكانها قرابة ( 307) مليون نسمة .
أما راتب و مخصصات رئيس جمهورية العراق (جلال الطالباني) هو (12)مليون دولار سنويا أي مليون دولار شهريا ، و راتب كلاهما (الطالباني و البارزاني ) يعتبر من أعلى الرواتب بين رؤوساء العالم.
مع أن راتب رئيس حكومة الإقليم أقل من راتب رئيس جمهورية العراق إلا أنه يعتبر أيضا أكثر من راتب بعض رؤوساء العالم ، لأن راتب و مخصصات ساراكوزي ( رئيس فرنسا ) يبلغ ( 265000) دولار شهريا و راتب ميركل المستشارة الألمانية هو ( 25250) دولار، و راتب جوردن براون – رئيس وزراء انكلترا – هو ( 23250) دولار، و راتب عبد الله جول الرئيس التركي هو ( 123000)دولار و رئيس وزراء اليابان راتبه (1650)دولار.بهذا التقدير يأتي البارزاني في المرتبة الثالثة في أعلى الرواتب بين رؤوساء العالم بعد الطالباني و رئيس هونج كونج الذي يستلم شهريا ( 430000) دولار شهريا.
رئاسة إلاقليم في الدورة السابقة للبرلمان لم تخصص ميزانية معينة وأن مصروفات الرئاسة لم تطرح في البرلمان كما يدعي بعض النواب.
وقال أحد النواب من الدورة الثانية لم يرغب عن كشف اسمه لحساسية الموضوع لمجلة لفين : بأنه تم تخصيص ميزانية ضخمة لرئاسة الإقليم و بعكس الحكومة لم تكشف الرئاسة عن مصاريفها للبرلمان، و قال أنا شخصيا لا أعرف ميزانية رئيس الإقليم.
في كثير من دول العالم هناك ميزانية تحدد للرؤوساء على أسس معينة منها : الميزانية العامة و رواتب الأشخاص و مشاغل الرئيس و كذلك النظام السياسي للدول هل هي برلمانية أم جمهورية؟ أم ملكية؟ أشار قانون رقم واحد لرئاسة الإقليم 2005سنة على ضرورة تحديد ميزانية الرئيس حسب ضوابط و القوانين الدستورية و لكن بعد مرور أربعة سنوات لم تحدد ميزانية و مخصصات رئيس الإقليم .
وقال عبد الله ملا نوري – نائب عن قائمة التغيير (كوران) – بأن عدم تحديد ميزانية رئيس الإقليم حسب القانون المذكور دليل على عدم التخطيط ، مما يمهد الطريق لرئيس الإقليم بالتلاعب في ثروات الإقليم.وقال : سوف نحاول في البرلمان تحديد ميزانية و رواتب المناصب السيادية في الإقليم..
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد