إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مزاد في فرنسا على خيول عربية أصيلة تعود لشخص اماراتي مجهول الهوية تركها واختفى

Mazadتعرض خمسة خيول عربية اصيلة للبيع في مزاد علني في احدى البلدات جنوب غرب فرنسا وهي عائدة لمواطن اماراتي توارى عن الانظار منذ مدة وافاد عمدة استافور (جنوب غرب) اندري غاروس ان الاحصنة تركت في احد الحقول من دون رعاية الى ان لاذت بالفرار والحقت الضرر بالمزروعات والسيارات
 
 
 
خيول عربية أصيلة واوضح ان مواطنا اماراتيا لم تعرف هويته اشترى هذه الارض على مساحة 25 هكتارا وهي تتضمن مربطا للاحصنة “منذ ثلاث سنوات” وطلب رخصة لبناء منزل مساحته 400 متر مربع الا ان ذلك لم يحصل.
 
وتابع العمدة قائلا ان صاحب الارض لم يظهر “منذ اشهر” ويبدو “ان الشخص المكلف رعاية الاحصنة تركها”.
 
في البداية كان عدد الاحصنة ثلاثة ومع مرور الاشهر ولد مهران. وبعد تركها على حريته اصبحت الاحصنة “متوحشة وعدائية”، بحسب غاروس.
 
وارتفعت كلفة التأمين والتعويضات على الاضرار وفحوص الحمض النووي الريبي لمعرفة اصل هذه الخيول والمعاملات القضائية والصيانة” الى 15 الف يورو، بحسب المصدر نفسه الذي حصل على اذن قاضي اجان ببيعها في المزاد العلني، الذي “يفترض ان يقام في كانون الاول/ديسمبر”.
 
واكد غاروس ان “الخيول عربية اصيلة”. واعلنت وسائل الاعلام مؤخرا ان “امانة سر البلدية تلقت كما هائلا من الاتصالات ” لشراء الخيول.
 
منذ عشر سنوات قام رجل اخر من “منطقة الخليج” بحسب رئيس البلدية، بشراء اراض تتضمن مربطا للاحصنة، وبعد بضعة زيارات قام بها مع عائلته توارى عن الانظار. ويعرض اليوم العقارين للبيع
أ ف ب
                    
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد