إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

(( لا عيد للمفجوع ))!!!.

(( لا عيد للمفجوع ))!!!.

 

لا عيد  للمفجوع  في استقلاله

 



فإذا اســتقــلَّ فكـــل يـومٍ عيــد

                                                          الشاعر الراحل برهان الدين العبوشي

الحمد الله الكريم المنـّان، والصلاة والسلام على خير الأنام، وعلى آله وصحبه الكرام …

وبعد…

أنتهز قرب حلول عيد الأضحى المبارك لأتقدم إليكم جميعاً في أرجاء بلادنا العربية والإسلامية دونما استثناء بوافر أمنياتي وخالص دعائي إلى الله العزيز القدير أن يتلطف بنا ويهدئ من رَوْعنا بعد أن يـُـلـْهـِم أولي أمرنا وساستنا يقظة الضمير وصحوة الوجدان وسداد النظرة وصلابة الإرادة وقوة الشكيمة ليسيروا بنا في طريق النصر والكرامة حيث حلمنا الأبدي الذي طال بتحرير أراضينا من رجس عدو محتل فننال بعدها عزاً كنا نتيه يوماً بمجده بعد أن فقدناه في غفلة من أمرنا لضعف وهوان ألـمّ بنا لتصبح بعدها كل أيامنا أعياداً وأفراحاً ومسرات … إنه سميع مجيب الدعاء.

والسلام عليكم. 

 

سماك برهان الدين العبوشي  

24 / 11 / 2009

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد