إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

نائب اسرائيلي يؤكد الافراج عن مروان البرغوتي خلال اسبوعين ضمن صفقة الأسرى

Barghotheتوقع نائب اسرائيلي ينتمي الى حزب العمل السبت ان تحصل عملية تبادل بين معتقلين فلسطينيين والجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط الذي تحتجزه حركة حماس في قطاع غزة، خلال الاسبوعين المقبلين.

ومن ناحيتها، حثت مصر التي تقوم بدور الوسيط في المفاوضات غير المباشرة، اسرائيل على التجاوب مع المطالب الفلسطينية.
 
 
 
واكد النائب دانييل بن سيمون ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو قرر التوصل الى اتفاق سريع، وقال خلال تظاهرة ثقافية في بئر السبع (جنوب) ان "الاتفاق سيعلن امام الراي العام في موعد اقصاه اسبوع او اثنان".
 
لكن مكتب رئيس الوزراء نفى هذه المعلومات بشدة، وقال ان "رئيس الوزراء لم يقل ابدا هذا الامر، لا لشخصية سياسية ولا لاي شخص اخر". ولكن وسائل الاعلام الاسرائيلية تعتبر ان النائب بن سيمون حصل على معلوماته من نتانياهو.
وتتكتم اسرائيل وحماس على المفاوضات التي تجري للافراج عن شاليط الذي اسرته في 25 حزيران/يونيو 2006 ثلاث مجموعات مسلحة فلسطينية على مشارف قطاع غزة.
 
واشاد بن سيمون بما اعتبره "عملا قياديا" من جانب نتانياهو، مؤكدا ان "(ايهود) اولمرت (رئيس الوزراء الاسرائيلي السابق) لم يكن مستعدا لدفع الثمن كاملا من اجل شاليط، وانا سعيد بان يقوم نتانياهو بما لم يكن اولمرت مستعدا للقيام به".
وحزب العمل الذي يتراسه وزير الدفاع ايهود باراك يشارك في الائتلاف الحكومي الحاكم في اسرائيل.
 
ومن ناحيته، اعلن وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط مساء السبت انه طالب اسرائيل بمزيد من المرونة.
وقال لوكالة انباء الشرق الاوسط المصرية "قلنا للاسرائيليين انهم اذا كانوا يريدون استعادة جنديهم فعليهم ان يدفعوا الثمن الذي يطلبه الفلسطينيون".
واضاف "على اسرائيل ان لا تبالغ في مطالبها".
 
وتشترط حماس مبادلة شاليط بمئات المعتقلين الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية، بينهم قادة سياسيون وعسكريون في انتفاضة الاقصى التي اندلعت العام 2000.
وفي هذا الصدد، اكد بن سيمون ان القيادي الفلسطيني في حركة فتح مروان البرغوثي المعتقل في اسرائيل سيكون من بين المعتقلين المفرج عنهم.
 
وقال "انه على القائمة، لكن المسالة هي معرفة ما اذا كان سينفى الى الخارج او سيتمتع بحرية التحرك في الضفة الغربية".
واضاف "ثمة مفاوضات (لتحديد) ما اذا كان سيفرج عنه في رام الله (الضفة الغربية) او سيتم ارساله الى الخارج لوقت معين".
 
ويتناقض هذا الموقف تماما مع ما اعلنه وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان الذي رفض في شكل قاطع الاربعاء ان يكون البرغوثي من ضمن المعتقلين الفلسطينيين المفرج عنهم مقابل شاليط.
واعتقل الجيش الاسرائيلي مروان البرغوثي في 2002 وصدرت بحقه في حزيران/يونيو 2004 خمسة احكام بالسجن المؤبد بعد ادانته بالتورط المباشر في اربعة هجمات ضد الاسرائيليين اسفرت عن مقتل خمسة اشخاص خلال الانتفاضة
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد