إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

كلب اسرائيلي ضمن طاقم حراسة الرئيس الامريكي باراك اوباما

Dog(3)

كان في حراسة الرئيس الامريكي باراك اوباما خلال جولته الاخيرة لـ ولاية "مونتانا"، كلب مدرب بشكل جيد استوردته الولاية من اسرائيل. وقبل ان يصل الكلب الى درجة حارس ضمن صفوف حراس الرئيس اوباما، وجد اصحابه الجدد صعوبة جمة في التعامل معه، فبرغم ان صاحبة الامريكي اعد مسبقا قائمة بالاوامر التي يفهمها الكلب وكتبها باللغة العبرية الا ان الكلب لم يفهم على الضابط الامريكي لسوء لهجته العبرية، فما كان من الاخر الا ان استعان باحد العاملين في كنيس يهودي يجيد اللغة العبرية لتعلم اللفظ الصحيح حتى يستطيع التفاهم مع الكلب الاسرائيلي.

 
 
 
وبدأت القصة وفقا لصحيفة "يديعوت احرونوت" الاسرائيلية، قبل عام تقريبا حين بحثت الجهات الامنية في مدينة "هيلانه" بولاية مونتيانا عن كلب مدرب يساعد في الحرب على "الارهاب" وبعد ان يئسوا تقريبا من احتمالية ايجاد كلب بهذه الصفات وبسعر معقول تناهى الى مسامعهم بان الجيش الاسرائيلي يبيع كلابا مدربة باسعار زهيده، بدلا ان تتكلف الحكومة 20 الف دولار ثمنا للكلب المدرب حصلوا على "ميكي" الاسرائيلي وهو الماني الاصل ومدرب بشكل جيد جدا مقابل تحمل تكاليف السفر فقط لكن واجهتهم مشكلة لم تخطر ببالهم وهي ان ميكي لا يجيد غير اللغه العبرية!!. ووفقا لصحيفة "نيويورك تايمز" ولد ميكي في هولندا وتربى في اسرائيل التي استوردته وتدرب على ايدي مدربين تابعين لوحدة الكلاب في الجيش الاسرائيلي، وحين وصوله الى ولاية "مونتيانا" تولى الضابط الامريكي جون فوكست المسؤولية عن ميكي فهو من اكتشف اجادته للغة العبرية فقط.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد