إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

حزب الشيطان

 

حـــــزب الــشــيــــطــان *

حربطاحنة يقود الشيطان دفتها ….يشعل مآسيها في قلوب الناس وعقول البشر…يحركهمكيفما يشاء…أتباعه يعبثون بالحياة، أشبه بالأفاعي والوحوش…يسرقون اللقمة منأفواه البسطاء…يستبيحون الدماء…يتربعون على كراسي السلطة …يمتهنون الرشوةوالسرقات الخفية…يستحوذون على مفاتيح الثروة..يكبلون الناس بالقيود ..فتصبحالأوطان مزارعهم الخاصة…يتحكمون بمجرى السفينة كيفما يريدون.

أغلبهمينتمي لجيوش الشيطان…أنه قائد الفوضى العارمة التي تغتال الروح الإنسانية وتطفأالمبادئ ..ها هو ينتج مؤامرات جديدة هدفها مزيد من الجرائم الفظيعة والأنظمةالمدمرة والدسائس الخبيثة… حزبه يستبسل لإكثار المحرومين وإنقاص الحق وتصعيدالاستبداد حتى نستغني عن أمل الحرية ونفتقر لقانون العدالة.

يتعامل حزبه معباقي البشر كأنهم دمى… يمزقون بسكاكين القهر وسياط العذاب أفكارنا المستقيمة.. تتضاعف مصالحهم الشيطانية …يتقربون لربهم " الشيطان"…تدور عجلة السنين والعقودوالقرون ويستمر الصراع الطويل بين الخير والشر…لأن ربهم الأعلى القابع في أوردتهميسعى لإسكات قوى الحق وأحزاب الطهر ورماح الصلاح..فلن ترضيه شعلة الأمل التي تحاولزراعة بذور التغيير عبر تاريخ البشرية.

لذا مبارك عليك هذاالانتصار..مبارك عليك كل ما انتهكته من حقوق وقيم.. حرض عبيدك " شياطينك الصغار" على سرقة الأموال وبناء المؤسسات المجرمة..بارك أهل الظلم وتكاثر قتلةالروح…وساند صناع الأرهاب وأصحاب المجون..هؤلاء هم عبيدك يتناسلون من كل حدبوصوب..ينهبون خيرات المجتمعات ويلعبون بمسارات الحياة ويبذرون بمقدرات الشعوبويشبعون شهوات ليس لها حدود..ويحرضون البشر على أشكال التيه ودروبالضياع.

أما حربك المستعرة ستبقى ما دامت الحياة على الأرض مستمرة وستقذفبمزيد من البشر نحو نيرانها الملتهبة وأهوالها الكبرى…وسيظل الصراع بين قوى الخيروأحزاب الشر حتى نهاية الوجود.

 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد