إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

لاختصاره زيارة تسلم جائزة نوبل.. النرويجيون يأسفون لـ”قلة تهذيب” أوباما

Obama(22)يرى معظم النرويجيين "قلة تهذيب" في الاختصار الكبير الذي قرره الرئيس الامريكي باراك اوباما للبرنامج الرسمي المقرر هذا الاسبوع في اوسلو، بمناسبة تسليمه جائزة نوبل للسلام كما كشف استطلاع للرأي نشرته صحيفة فيردنس غانغ النرويجية، الأربعاء 9-12-2009.

 
 
 
وكان اوباما، الفائز غير المتوقع بجائزة نوبل للسلام التي سيتسلهما الخميس، قد قرر قصر مشاركته في المناسبات المقررة بهذه المناسبة على الحد الأدنى.
 
 
 
وفي هذا الاطار اعتذر الرئيس الامريكي، الذي يواجه حربين في العراق وأفغانستان وتبعات ازمة اقتصادية في بلاده، عن غداء مع ملك النروج وعن عقد مؤتمر صحافي والمشاركة في حفل نوبل الموسيقي.
 
 
 
 
واستناداً الى الاستطلاع الذي اجرته الثلاثاء مؤسسة اينفاكت يرى 44% من الالف الذين شملهم انها "قلة تهذيب" من قبل اوباما عدم تناول الغداء مع العاهل النرويجي في مقابل 34% كان لهم رأي معاكس.
 
 
 
كما اعتبر اكثر من نصف المستطلعين (53%) انه من غير اللائق ايضا عدم حضور الحفل الموسيقي الذي يقام تكريماً للفائز الجمعة في مقابل 27%.
 
 
 
وينتظر وصول اوباما صباح الخميس الى اوسلو التي سيغادرها صباح الجمعة. وبذلك لن يبقى الرئيس الامريكي سوى يوم واحد في العاصمة النرويجية في حين يمتد برنامج نوبل الرسمي عامة على ثلاثة ايام.
 
 
 
واعتبر خبير العلاقات العامة كييل تيري رينغدال ان "وراء هذا القرار تقييما محسوبا بلا مشاعر واستراتيجية "رييلبوليتك" (السياسية الواقعية)".
 
 
 
وأشار في تصريح للصحيفة "انه تصرف ذكي من جانبه نظرا لأنه لا يريد الظهور بشكل بارز ويريد تفادي لمعان الميدالية بقوة".
 
 
 
ويأتي تسلم اوباما لجائزة نوبل للسلام بعد تسعة ايام من قراره تكثيف العمليات العسكرية الأمريكية في افغانستان مع ارسال 30 الف جندي امريكي اضافي.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد