إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

اذا لم تستح فافعل ما تشاء

Shabakaعبد الكريم عبد الله

 
 
قالت مصادر في شبكة الاعلام العراقي ان رئيس هيئة امناء شبكة الاعلام العراقي حسن سلمان قد تعرض للتهديد بالقتل من قبل منظمة خلق الايرانية.!! وقالت المصادر ان هيئة امناء شبكة الاعلام العراقي وبعد استلامها التهديد اعلنت تصميمها على تقديم شكوى رسمية للقضاء العراقي ضد هذه المنظمة الايرانية.
 
وكان حسن سلمان قد اعلن من خلال برنامج تلفزيوني دعمه للحكومة العراقية في تعريفها للمنظمة بانها منظمة ارهابية ويقيم الآلاف من عناصر هذه المنظمة بصورة غير قانونية في معسكر اشرف في محافظة ديالى.
 
اولاً لم يقل لنا المصدر (الصادق) شيئاً عن ماهية التهديد وهل هو رسالة بريدية ام الكترونية ام شفهية، ولا متى صدر هذا التهديد ولم يقدم امامنا لنتاكد منه، ونحن على يقين انه فرية من افتراءات النظام الايراني يقوم بها نيابة عنه حسن سلمان وهيئة امناء شبكة الاعلام العراقي المعروفة بولائها للنظام الايراني وطاعتها المطلقة للسفارة الايرانية ببغداد وثانيًا لم يتاكد الخبر من اية جهة محايدة، وثالثا وهو الاهم ان منظمة مجاهدي خلق لا تعبأ بتخرصات امثال حسن سلمان لتفكر في اغتياله وهي ليست من الغباء بحيث تسلمه وثيقة ضدها، لكنه النظام الايراني بتلويث سمعة منظمة مجاهدي خلق بكل الطرق وازولها الاكاذيب والافتراءات ـ واخيرًا كيف يمكن ان يقنعنا سلمان الكذاب انه تعرض للتهديد من منظمة مجاهدي خلق ورجالها في اشرف قيد الحبس وتطوقهم القوات العراقية من كل صوب، بينما تلعب المخابرات الايرانية كرة قدم برؤوس العراقيين في شوارع بغداد، وثمة سؤال على سلمان ان يتحمله مني ومن تكون انت لتفكر منظمة مهيبة وقادرة مثل منظمة مجاهدي خلق في تهديدك؟؟ اما تكرار عبارة منظمة ارهابية فلا احد منكم جميعًا يملك دليلاً على ذلك بل ان العالم وفي مقدمته الاتحاد الاوربي شطب هذه التسمية فهل تريدون اقناعنا انكم اعرف من الاتحاد الاوربي بوقائع الامور؟؟ اما عن الاقامة غير القانونية فليس انتم من يقرر ذلك وانما المحاكم الدولية المختصة ذلك ان مواطني اشرف محميين دوليًا على وفق القوانين الدولية وهم لاجئون بحكم الامر الواقع عبى وفق تلك القوانين ومن يلقي الاحكام جزافاً امثالكم انما هم جهلة او ممن لا يعرفون الحياء في بيعهم وطنهم وخنوعهم لعمائم طهران السوداء كالحة التاريخ ومادمتم لا تعرفون الحياء فافعلوا ما شئتم على وفق المثل العربي اذا لم تستح فافعل ما تشاء وستبقى سمعة مجاهدي خلق بين العراقيين هي الانقى والانظف وعليكم انتم وحكومتكم ان تباشروا الاستحمام فورًا علكم تزيلون القذارات التي لصقت بكم اجسادًا وارواحًا وعقولاً جراء امتهانكم من قبل نظام ولاية الفقيه الاشد قذارة في العالم.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد