إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وامْلأْنِى بطُفُولَةِ عشق ٍ

دينا سعيد عاصمللشاعرة : دينا سعيد عاصم

 
 
 
يا طفلي المسكين تعالَ
 
 
في حضنِي
 
 
حضْنِ الكلماتِ
 
 
اقهرْ يُتْمِ الحُبِّ و أقبلْ
 
 
تُدْمِينِي ..
 
 
تضنيكَ الآهْ..
 
 
إني عوّذتُك ياطفلي
 
 
وببســـم اللهْ
 
 
 
من ماضيكَ أنا عوَّذتُكَ
 
 
حصّنتُكَ بالضّوْءِ الآتي ..
 
 
أقبلْ نحوى
 
 
مُدَّ يَدَيْكَ وهَاتِ
 
 
اقْهَرْ صَمْتَكَ
 
 
حَطِّمْ خَوْفَكَ
 
 
واجْعَلْ حُزْنَكَ دِفْءَ حَيَاتِى
 
 
فى بردِ الحُزْنِ .. بشتائِكَ
 
 
تَحْتَاجُ لحضنِ قُرُنْفُلَةٍ
 
 
فاسمعْ نبضَ الدِّفْءَ وجَرِّبْ
 
 
تَدْفِنْ هَمْسَــكَ..
 
 
فى همساتى
 
 
واحْضُنْ زَهْرَ قُرُنْفُلِكَ
 
 
وابْكِ علىَ كَتِفِى
 
 
كطفلٍ عَــادَ لأُمِّـــهِ
 
 
بعد زمانٍ التِّيهِ العَاتِى
 
 
واتْبَعْنِى
 
 
فعلىَ جُدْرَانِى ..طُرُقاتِى
 
 
مكتوبٌ لا لليَأسِ
 
 
لا للقُمْقُمْ … فَـتَمَرَّدْ
 
 
يا نغَمًا حُلوًا
 
 
وتَفَرَّدْ
 
 
أَسْمِعْ للناسِ غِناءَكَ
 
 
غَـرِّدْ..
 
 
وامْلأْنِى بطُفُولَةِ عشق ٍ
 
 
واسْكُبْ نغمَكَ
 
 
فى أوْقاتِى
 
 
أقبلْ
 
 
فسَأغْسِلُ قلبَكَ مِنْ حُزْنِهِ
 
 
بعُطُورِ قُرُنْفُلْ
 
 
قَرِّبْ..لا تجفل
 
 
انِّى وَلَّيْتُكَ عَرْشَ إمَارَةِ أحْلامِى
 
 
وسأنْسَى الدُّنْيَا ولاَ أحْفَـلْ
 
 
وسأخطبُ وُدَّكَ فى كَلِمَاتِى
 
 
فتعالَ
 
 
مد يدَيْكَ وهاتِ
 
 
فأنا يا طفلي
 
 
أعشقُ فيكَ بَرَاءَةَ عَصْرٍ لا أحْيَاهْ
 
 
فاخْلَعْ أقْنِعَةَ القَـسْـوَةِ
 
 
أشْـرِقْ..
 
 
 بحقيقةِ نَفْسِـكَ..
 
 
واهْجُرْ يَأسَـكَ..
 
 
وارْسُمْ وَجْهَكَ فِى قَسَمَاتِى
 
 
إنى عَوَّذتُكَ مِنْ مَاضِيكَ ببسْمِ اللهْ
 
 
حَصَّنْتُكَ بالحُبِّ الآتِى
 
 
……………………
 
 
دينا سعيد عاصم
 
كاتبة وشاعرة مصرية
 
مدينة نصر ـ القاهرة
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد