إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أم العبد الفلسطينية .. يا أنا.. يا بنتي..! ( ملكة جمال فلسطين )

Monzer(7)بقلم : منذر ارشيد

 
 
 
استمع أبو العبد الفلسطيني إلى الخبر من أم العبد وهي تلطم خديها وتقول
 
اسمعت يا زلمة الخبر اللي بيجنن في الأخبار..!
 
 
 
أبو العبد :لا.. ما سمعت ولا عقلي طار ..ولك إشو صار !
 
 
 
أم العبد : قال يا خوي بدهم يعملوا مسابقة ملكة جمال فلسطين ..!
 
وبيطلبوا من اللي عندها حلاوة تروح تسجل اسمها
 
 
 
أبو العبد : طيب وشو فيها يا مرة ..! علي الضمان لو إنو فيكي خير لركضتي أول وحدة .. وسجلتي إسمك رغم إنك صايره مثل الضابط
 
 
 
أم العبد ": شو شو بتحكي أنا مثل الضابط….و صرت شنعة بنظرك .!
 
أبو العبد : ليش مالهم الضباط ..! أي ما هو قائد الضباط مثل الوردة
 
إم العبد : يعني بدك تقول بطلت مثل أيام زمان حلوة ..!
 
بعرف …أي هو انتم يا هالرجال بتخلوا في الواحدة إشي حلو ..!
 
يا ما منكم ….ومع هذا إنت مبارح بتقول لي.. يا باييي ما أحلاكي يا حبيبتي إنت أحلى وحدة في الدنيا ..
 
 يم بقيت ليلة امبارح ملكة جمال الكون … وهسع صرت بسواش إشي .!
 
إخص عليكم يا هالزلم والله ما إلكم أمان..وبين ليلة ويوم.. بتقلبوا
 
 
 
أبو العبد : يا ستي كل شي بوقته حلو … الله يرضى عليكي عاد.!
 
 
 
أم العبد : يعني هس أنا مش حلوة .. ! طيب يا حزريتك إني راح أروح وأسجل اسمي في المسابقة , وبدي أوريك أني أنا إلي مش معجبتك بفوز باللقب ولا لع ..!
 
أبو العبد يضحك ويقول : يخرب شرك ما أتيسك ..
 
 
 
 آه… يم بتفكريها هيلمة الشغلة ..!
 
 
 
 أولاً.. إنت عمرك كبير, وثانيا ً.. أنت ناصحة ..وثالثاً ً العمر محدود والوزن محدود" يعني بدهم بنات منشفات على الآخر جلدة وعظمة وشوية لحم … أي نعم بعد فيكي شوية حلاوة.. بس ما بيقبلوكي.
 
 
 
أم العبد : يا سيدي بعرف بعرف هالحكي… بس ساق الله على أيامنا
 
بقين النسوان يدَوِرِنْ على الناصحات" وإن ما كانت الواحدة بتعبي التخت ما كانوا يطلبوها لأولادهم " أي أمك كانت تقرص بخدودي حتى تشوف   بنمسك لحمي ولا لأ ..! وفيي دمي يطفح على خدودي ولا..لأ.!
 
وتقول بدي بنت ناصحة ومليحة ووجها مدور مثل الصحن
 
أنا داريي كيف هالإيام ..! بيدورة على المسلفحات والمقرقدات.
 
أبو العبد : هاظا كان زمان اليوم لازم تكون مثل الزرافة وما عليها أكثر من خمسة كيلو لحم
 
أم العبد : بسيطة من بكرة ببلش أعمل شيطان رجيم وبتشوفني بعد شهر كوم عظام وبدون مروة وبصير مثل النخلة والغزالة
 
 بالنسبة للعمر بطلع شهادة مزورة واليوم انت عارف كل شيء بيتزورباللمصاري  "
 
أبو العبد : شو شو بتنحفي حالك وبعدين هذا الشبط اللي بدو يترمى على الجنبين وين تروحي فيه
 
أم العبد : بسيطة .. بطلع على مصر عبر الانفاق مش ابن عمك عنده نفق..! خلص بطلع وبعمل عملية تجميل" بيشدوني والزيادة والشبط   بيقصوا وبيبيعوا هناك على اساس إنه لحم بقر… وبتشوف كيف بصير
 
 مثل اللعبة …بس اصبر علي شهرين وبتشوف كيف بصير أحلى من الشحرورة 
 
 
 
أبو العبد : يا مجنونة ما بينفع, ما بيزبط بقول لك ,   بدهم بنات صغار.. فروفراااااااااااات
 
أم العبد : فرفورات..!   ها …ضاعت ولقيناها"
 
 هاي البنت.. بسم الله وما شاء الله حواليها" أي ولك في أفرفر من بنتنا .!
 
 فرفورة و مثل القمر" خلص انحلت انحلت … ولك وينك يا بنت..!
 
 تعالي يما… أجاكي يوم سعدك
 
 
 
أبو العبد : شو بتقولي شو البنت كنك انجنيتي يا مرة..!؟
 
 
 
أم العبد : اسمع تا اقول لك ترى ما تجنني .! أنا مش عاجبتك قلنا معك حق
 
 
 
 والبنت مالها البنت ها مالها ..! ولك يا زلمة خلينا نقب عن وجه الدنيا
 
 مهو اسمع تا أقول لك….. يا أنا يا بنتك… شو قلت ..!
 
أبو العبد : يحرق راس أبوكي" لا إنت ولا بنتك.. فاهمة ولا أفهمك أكثر .!
 
أم العبد : ولك يا زلمة شو تفهمني أي شو تفهمني ..!!
 
بكفيش و إنت قاعد في وجهي صار لك أكم سني مثل الهم على القلب
 
 لا شغلة ولا عمله ..طروك من وظيفتك " وما حدا بيسمع في اسمك رغم كنت أبو الرجال ..يوم كنت بوظيفتك
 
نزلتنا سابع أرض من عنادتك.. بدك تظلك راكب راسك يا زلمه
 
أي   تلحلح عاد تلحلح خلينا نشوف وجه ربنا
 
 
 
يا زلمة بركي هالبنت أطلعتنا على وجه الدنيا وتبربحنا شوي ..
 
انت عارف الملكة شو بيعطوها ..!!
 
أبو العبد :آ.. بعرف شو بيعطوها… بس ما بعرف شو بيوخذوا منها.!
 
 
 
 وبعدين تعالي تا أقول لك ..قديش عمرها البنت يا مرة ..!
 
أي مهي ما طبقت العشر سنوات ..أي نعم حلوة بس قصيرة و بعدها مش طالع لها إشي ولك إفهمي ..إفهمي مش طالع الها..!
 
 
 
 
 
أم العبد :بالنسبة للطول بسيطة بلبسها كعب عالي
 
أما وبالنسبة للي بالي بالك..هيء كنك مفكر كل اللي بتشوفهن طالع الهن اشي..! يا باييي عليك إنت ما بتعرف كله حشي .. بسيطة بحشيها قطن ..!
 
أبو العبد : ما بتزبط ما بتزبط لأنهم بيفتشوها ولك بنفلوها تنفيل
 
أم العبد : بسيطة : بقول للبنت اللي بتفتش وبوشوشها بأذانها
 
 (إلك عندي جووووز.. دكتور مثل الوردة) بيطير عقلها وما بتنبش وإن عرفت بتسكت ..ما هن عوانس بيكونن يا زلمة
 
أبو العبد : بتعرفي إنت يا إما بتتخوتني…. يا إما إنك هبلة..!
 
 أي ولك هن اللي بفتشوا وبينبشوا وبيقلبوا وبيعسعسوا "
 
هنِ بنات ولك يا مجنونة ..!؟
 
أم العبد : عَزْقَني ولاشو هنِ …ومين الي بيعسعسهن لعاد..!
 
 لا يكون الماكنات والكمبروتر ..!أي هيك   بتكون مصيبة
 
أبو العبد : يا ريت الكمبيوتر يا ام العبد ..! ولك الرجال هم اللي بينبشوا ويعسعسوا
 
 
 
أم العبد : يا محروق أبوالرجال ليش ما ظل نسوان في البلد ..!
 
..أي انقطعن النسوان يا زلمة..!
 
أبو العبد : لع ما انقطعنش… بس يا مرة ما بعرف لجمال البنت إلى الرجال
 
 
 
أما النسوان بيجوبوهن لمسابقات ملك جمال الرجال"
 
أم العبد : شو" أخرى في ملك جمال للرجال.! هاي أول مرة بسمع هالحكي
 
 
 
أبو العبد : أيوا بعد ما يخلصوا من هاي المسابقة أكيد راح يعملوها
 
لأنهم ما عندهم لا شغلة ولا عملة ….والبلاد تحررت خلاص وهس الشعب بدو يتسلى ويرفه عن نفسه ويتفرجوا على   الحلوات يترقوصن على المِرسح ويتمايلن ويطعوجن مثل النخلات والسخلات .. واللحم بيصير ببلاش
 
أم العبد : أيوا وأنا بصير هون بس خدامه إلك وإنت بتتفرج ببلاش.!
 
 
 
 ويا عالم بكرة"وانك جايب لي ضرة من اللي بيسقطن في المسابقة
 
أبو العبد : ما لهن اللي بيسقطن في المسابقة مهن حلوات كمان
 
أم العبد : نعم ما قلنا اشي بس بينكسر خاطرهن وخاصة انت عارف إذا فتشوهن وقلبوهن الرجال ما في ولا شاب بيقبل يخطبهن" وبيبورن
 
 
 
قول.. اللي بتصير ملكة الجمال …هاي بتدحل على طول لأن بيصير معاها مصاري وبتشتري الجوز اللي بدها اياه
 
 
 
أما اللي بيسقطن بيصيرن بلطمن ويقولن… يا رب تشتي عرسان
 
ويصح لي طرطوشة" وإنت يا ابو العبد على الأقل.. أحسن من طرطوشه
 
 
 
أبو العبد ها …بالك والله صحيح يعني على الأقل إن ظليت عليكي بيعيني الله …بتصبب صبابه ..وماله والفرجة بتصير ببلاش
 
 والله الواحد صار اله مدة ماذاق اللحمة ولا حتى شافها …
 
 
 
صحيح وليش أنا زعلان وغيري ..!
 
أم العبد : ممكن أسألك سؤآل يا ابو العبد يا نشمي ..!
 
أم العبد : طيب هس لو راحت بنتك… بشرفك بتقبل ..!
 
أبو العبد : بتعرفي مش بحبها أكثر من روحي بس والله لو تعملها إلا احطها على العتبة وأذبحها
 
أم العبد : يا باييي منك كنت مترخرخ وسايح في الموضوع لما كان بعيد عنك" ولما وصلت المسألة عند بنتك " وقفت وصار إلك شنب وصرت ولا أجدع زلمة ….آآآآآآآآآخ منك يا ابو العبد ..وين شهامتكم يا زلام فلسطين
 
وينكم وين راحت شهامتكم .! يا الي كان الجيش الاسرائيليي بقوته ما يخوفكم وتقولوا ..لا
 
صرتوا نعاج قدام مسؤول بيقول ..بدنا نعمل هيك وهيك ..مسابقة جمال الكل بيقول حاضر ويا الله… وسايقينكم مثل الغنم ..!
 
أبو العبد : اسمعي يا مرة ترا إنت بدك تقبعيها من راسي "يعني عاجبك هالعيشة الي كنا عايشينها "مش انت بتقولي خلينا نقب على وجه الدنيا
 
ولما بقيت بكرامتي صار فيي اللي صار" وهياكي بتعَيْبي عليي لأني انطردت من شغلي .. مش هيك .!
 
وهاي الكتاب وبعض الناس حاملين حملتهم على المسابقة ….
 
 
 
 
 
وخلينا اقول لك بالعربي الفصيح هَسَ بعد ما أطرقك هالمثل
 
إن انجن ربعك عقلك ما بينفعك
 
وبدي أحكي لك شو بيقولوا بعض الناس..
 
بيقولوا …
 
 
 
   بعد ما كانت عاداتنا وتقاليدنا ضاربة جذورها في الأرض وصاعدة إلى عنان السماء ..الآن تهوي بنا إلى قاع جهنم
 
 هذه الحضارة وهذه ثقافة ولماذا تريدوننا أن نبقى متخلفين ..!
 
 يجب أن نجامل العالم وخاصة الغرب الذي يعطيني المال
 
وهل يجب أن نتنكر لثقافة مطلوب ترسيخها عندنا من أجل غايات
 
وأهداف نبيلة…. ( مثل النيلة)
 
 حتى يرضى عنا الصهاينة ويصدقوا أننا وصلنا إلى ثقافة السلام ..
 
لا بل الإستسلام ..وأننا إذا أعطونا دويلة لن نعود نفكر يوماً ما …!!  
 
بما سلبوه من وطننا الحبيب…. (ويافا) التي أصبحت ( تل أبيب)
 
كيف لا..! وقد وهبونا وطن ودولة قابلة للحيا ة.. أقرب منها إلى الموت .!
 
ألم ننعم ومنذ أوسلو بسيادة وحرية وجاه وسلطان وعندنا الوجوه الي كانت مْصَديَة صارت وردية ..!
 
 مش مهم إنهم أكم واحد والشعب ميكل روح الخل ..!
 
المهم أن الكثيرين يتباهوا بهم " لا بل نباهي العالم بأن لدينا قيادات أثرت وتبرجزت, والعالم يحترمها ويقدرها ويذكرها دائما بالخير..
 
وحتى بوش معجب بشبابنا المثقفين ثقافة الذل والهوان
 
 ويا عمي مش مهم لو مات من الجوع عشرة آلاف وما دام هؤلاء النشامى بخير " المهم أن ندعوا لأبو فلان وعلان ونرشح رؤساء قادمين
 
 الشعب بألف خير لو ماتوا من الجوع بالالاف ..ما دام عندنا أمهاتنا في المخيمات ولادات
 
غزة …..ياه ما أروع أخواتنا وأمهات غزة بيفقسن مثل الأرانب
 
طيب في أحلى من الآرانب…!
 
أرانب أرانب يعيش اللي معه أرانب و في جيوب مترفينا وزعاماتنا
 
وقياداتنا المنتخبة مثل الثعالب
 
يا عمي علي الضمان لو يموتوا إلا نظل ننتخبهم ,بلاش هُم َ أولادهم ياعمي …ما بنستغني عنهم ..ثقافة الولاء للدولار
 
وماله وليش لأ ..!!
 
الأقصى بخير" وغزة بخير" والصحة بخير" والمدارس بخير"
 
 والسياحة بخير" والمياه بخير والزراعة بالف خير …
 
وأهم من هيك الخنازير في غزة بخير
 
فما دام وضعنا هكذا يا ناس
 
فلماذا لا نحتفل ببناتنا ونظهر للعالم بأننا لدينا أجمل الجميلات
 
وليكن ما يكن فنحن لدينا الفراغ ورزقنا يأتينا رغداً من كل مكان
 
 
 
 فلماذا لا نتفطز ونتعنطز ونتوج مليكاتنا..!
 
 
 
 وليفهم العالم بأننا أصبحنا دولة ذات سيادة لا بل مملكات وعندنا ملكات وليس ملكة واحدة
 
ولنرى مثلا ً…ملكة جمال السياحة ….ملكة جمال الفلاحة ……ملكة جمال الملاحة ….ملكة جمال التناحة …. وبالمرة ملكة جمال القباحة …
 
ونسيت ملكة ..!
 
حتى ما تزعل أختنا أم رضوان…. وقد طلبت تتويج ملكة جمال السواطير..!
 
يا الله….. خلينا في الآخر…   لعل وعسى نطيييير
 
مش بقول لكم اللي استحووووووووووووووا ماتووووووووووووا
 
 
 
وينك يا جدتي ..!
 
يا إما أن تعودي …أو إما.. خذيني عندك
 
 
 
واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة واعلموا ان الله شديد العقاب.
 
 
 
 
 
وضرب الله مثلاً قرية كانت آمنة مطمئنة يأتيها رزقها رغدامن كل مكان   فكفرت بأنعم الله فأذاقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون
 
صدق الله العظيم
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد