إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

أسقف بريطاني للقوات المسلحة.. لكنه “معجب بطالبان” ويثير الاستياء!

Askof

يواجه الأسقف الجديد للقوات المسلحة البريطانية ستيفن فينر انتقادات شديدة بسبب تصريحات إيجابيه له حول حركة طالبان. وقال فينر في مقابلة نشرتها صحيفة "ديلي تليجراف" الصادرة الإثنين تعقيبا على عناصر طالبان: "ربما يمكن الاعجاب بقناعتهم الدينية وولائهم لبعض".

 
وأثارت هذه التصريحات الكثير من النقد لا سيما وأن القوات البريطانية تعمل في أفغانستان منذ أكثر من ثمانية أعوام كما أن القوات البريطانية فقدت هذا العام نحو 100 جندي هناك.
 
وانتقد النائب البرلماني عن الحزب الديمقراطي الحر، بوب راسل تلك التصريحات وقال إن فينر يساهم من خلالها في "دعم العدو".
 
وأضاف راسل: "كان من الأفضل اعداد الأسقف للتركيز على دعم قواتنا وليس العدو".
 
واعتذر فينر عن تلك التصريحات وقال: "لا أحاول أن أدعم طالبان فما يقومون به في الوقت الحالي سيء" مشيرا إلى استيائه الشديد بسبب تداعيات تصريحاته التي ربما كانت "ساذجة ومفتقدة للحساسية".
 
ونقلت الصحيفة عن فينر قوله: "هناك الكثير من الأمور التي تدعمها طالبان والتي لا يمكن لأحد في الغرب قبولها ولكن القول إن كل ما يفعلونه خاطئ لن يفيد في الموقف الراهن".
 
وشدد فينر في تصريحاته على ضرورة اشراك كافة الأطراف في أفغانستان من أجل التوصل لحل للمشكلة.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد