إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

تونسي أعمى يستعين بكاميرا مراقبة لكشف خيانة زوجته

Kheyana

لجأ تونسي ضرير لاستخدام كاميرا مراقبة لكشف خيانة زوجته بعد ان عجز عن ضبطها متلبسة بسبب فقدانه للبصر.

وقالت صحيفة "التونسية" يوم الاربعاء ان الزوج علم من احد اصدقائه ان زوجته تخونه بالبيت في حضوره وغيابه لكنه لم يقدر على ضبطها في حالة تلبس.
 
وأضافت انه استعان بصديق في تركيب عدسة مراقبة في غرفة النوم لتقع الزوجة الخائنة في الشراك. واعتقلت الزوجة فيما لاذ عشيقها بالفرار.
 
ومثلت الزوجة يوم الثلاثاء امام محكمة بالعاصمة تونس واعترفت بفعلتها وقالت انها تحب عشيقها. وينتظر ان تواجه عقوبة بالسجن قد تتجاوز عاما.
 
وقام الرجل الضرير برفع دعوى طلاق ضدها.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد