إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

وزير العلوم الإيراني تحوّل إلى المسيحية عام 1978 وتزوج اليونانية أولغا تحت اسم جورجيوس

3oloom

كشفت وثائق حصلت عليها «الراي» الكويتية، ان وزير العلوم والأبحاث التقنية في ايران كامران كانشجو، تحول الى المسيحية عندما كان طالباً في بريطانيا، وتم تعميده في اليونان تحت اسم جورجيوس كامران كانشجو في 8 سبتمبر 1978، ليتزوج بعد أيام من الطالبة اليونانية المسيحية أولغا، وفق سجلات كاتدرائية الصعود في مدينة فولوس اليونانية، ومكتب المطران ديمتريادوس.

والوزير كانشجو مقرب كثيراً من الرئيس محمود أحمدي نجاد الذي يعتمد عليه في قضايا داخلية أساسية، وحتى في مجالات الانتخابات حيث كان لكانشجو دور اشرافي وتنظيمي كبير في الانتخابات الأخيرة التي احتج الاصلاحيون عليها واعتبروها مزورة. اضافة الى ذلك، فإن كانشجو متهم بسرقة أبحاث علمية وهناك علامات استفهام كثيرة حول شهادة الدكتوراه التي يحملها.
وحسب الوثائق التي نشرت على موقع «سند ارتداد كامران كانشجو» المعروف بسعة اطلاعه، جاء في وثيقة تسجيل الزواج، الذي أشرف على اتمام مراسمه القس ايوانو ستاتوبولو، التابع لابرشية كنيسة الصعود، في الساعة 12.50 اليوم الموافق 11 سبتمبر العام 1978 وفي مكتب أمين التسجيل الكائن في ميدان ريغا فيرايو، مُثل أمامي (انا) نيكولاوس جي بابا نيكولاو أمين سجل بلدة… التابعة لبلدية… التابعة لمنطقة… التابعة لولاية ماغنيسيا (اليونانية):
أولغا، زوجة جورجيوس كامران كانشجو، المهنة: طالبة. الديانة: مسيحية أرثوذوكسية، الجنسية: يونانية، ولدت في … في العام ألف وتسعمئة وثلاثة وخمسين (1953)، ومقيمة في (14 طريق ووتنر، توتينغ بيك، لندن، انكلترا)، وكان تم ادراج اسمها في سجل بلدية… التابعة لولاية ماغنيسيا تحت الرقم العائلي التسلسلي…، وهي ابنة… و… وتحمل جواز سفر يونانيا رقم صادر من ولاية أتيكا، وقد أبرزت (أمامنا) تصريح القس المخول آيوانو ستاتوبولو التابع لأبرشية كنيسة الصعود المقدسة، وهو التصريح الذي يحمل الرقم التسلسلي … بتاريخ 9/9/1978.
وقد أعلنت (أمامنا) انه في تمام الساعة الثانية عشرة في يوم السبت الموافق التاسع من شهر سبتمبر من العام ألف وتسعمئة وثمانية وسبعين (1978) دخلت في علاقة زواج (هي الثانية بالنسبة لها) وفقاً لكل شعائر العقيدة المسيحية الأرثوذوكسية مع جورجيوس كامران كانشجو (وهو الزواج الأول بالنسبة له) المولود في ايران في العام ألف وتسعمئة وسبعة وخمسين (1957) وديانته مسيحي ارثوذوكسي ومهنته طالب وجنسيته ايراني، ومقيم في 14 طريق ووتنر، توتينغ بيك، لندن، انكلترا، وكان تم ادراج اسمه في سجل بلدية… تحت الرقم العائلي التسلسلي… وهو ابن مسعود ومطهرة.
وقد أشرف على اتمام المراسم القس المخول أيوانو ستاتوبولو التابع لأبرشية كنيسة الصعود المقدسة في مدينة فولوس.
 
جدير ذكره، ان مجلة «نيتشير» العلمية، ذكرت في احد اعدادها للعام 2009، ان كانشجو، الذي يزعم انه يحمل شهادة دكتوراه من «كلية امبريال كوليدج» اللندنية، متهم هو وباحث ايراني آخر، بسرقة اجزاء في بحث علمي لكوريين جنوبيين، يحمل عنوان «تحليل زاوية الارتداد الحرجة باستخدام طريقتين فضائيتين»، ونشر في دورية «الهندسة بالحواسيب».
وقد ثارت الشكوك حول مؤهلات دانشجو الاكاديمية والعلمية، بعدما اثارت صحيفة «لوس انجليس تايمز» في اغسطس الماضي، علامات استفهام حول شهادة الدكتوراه التي يحملها، ففي يوم واحد من اغسطس، تغيرت الجهة التي اعلن كانشجو على موقعه على الانترنت، انه حصل على شهادته منها، من «معهد مانشستر» امبريال للعلوم والتكنولوجيا الى «كلية امبريال كوليدج»، كما أوضح ان اطروحته نوقشت في جامعة «امير كبير» الايرانية للتكنولوجيا.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد