إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

مخرج مصري: سأتولى مهمة فضح الجزائريين

Mazen(4)

كشف المخرج مازن سعيد لليوم السابع عن اعتزامه فضح الوجه الحقيقى للجماهير الجزائرية أمام العالم العربى والرأى العام العالمى من خلال فيلم سينمائى روائى طويل يعمل حاليا على الإعداد له حاليا، وذلك بعد أن انتهى من الفيلم القصير " 18-11"، وذلك فى إشارة منه إلى يوم مباراة مصر والجزائر فى السودان، والذى أطلقه مازن أمس، السبت، على موقع الفيس بوك.

 
وأضاف مازن أن فيلم " 18-11" من إنتاجه الخاص وتكلف 5 آلاف جنيه هى نفقات التصوير وغيرها، إلا أن كل القائمين على العمل والمشاركين فيه لم يتقاضوا أى أجور، وهو ما ساعد كثيرا فى إتمام هذا العمل سريعا، كما أشار مازن إلى أن الفيلم يمتد إلى 30 دقيقة يستعرض فيها عظمة مصر ورأى الرؤساء المصريين "عبد الناصر، والسادات، ومبارك" فى مصر وعلاقتها بالدول العربية، إضافة إلى استعانته بشهادة بعض الشباب المصريين الذين تعرضوا للاعتداءات الجزائرية فى السودان، بجانب غناء فرقة "play back"، وهو ما يوضح فى النهاية الوجه الحقيقى للجماهير الجزائرية، والقيمة الحقيقية أيضا لمصر كبلد وشعب وحضارة.
 
مازن أكد لليوم السابع، أنه بعد ما عاناه فى السودان بصحبة شقيقته الصغرى، سيفرغ نفسه لـ"فضح" حقيقة الجماهير الجزائرية من خلال أعماله، وأولهم الفيلم الروائى الطويل الذى سيستعين فيه بوجوه جديدة تماما حتى لا يستمر الجزائريون فى ترويج شائعاتهم بأن الفنانين المصريين يستعرضون أنفسهم فى مهاجمة الجزائريين والتجنى عليهم.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد