إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الأردن: ثانية واحدة أنقذت السفير الصهيوني من القتل

es

كشفت التحقيقات الأولية حول محاولة قتل رجال السفارة الصهيونية في الأردن بما فيهم السفير يوم الخميس الماضي بأن تأخيرًا لثانية واحدة بتفجير العبوة الناسفة منعت تحقيق العملية لأهدافها.

وقال مصدر أمني صهيوني لصحيفة "يديعوت احرونوت": "كانوا على وشك السقوط في هاوية، لكن الرسالة التي حملتها العملية خطيرة جدا، إذ تعبر عن قدرات متطورة لدى المنظمات وتؤكد الناحية العملية إمكانية الوصول لكل شخص".
مشاركة صهيونية في التحقيق:
وأضافت: لقد وضع رجال المنظمات المتفجرات في منعطف يتولى فيه الشارع الممتد من عمان إلى جسر اللنبي. وكان من المفروض قيام الشخص الذي سيفجر العبوة من مكان قريب في اللحظة التي تمر فيها القافلة بالمنعطف، الأمر الذي سيؤدي إلى فقدان السائقين السيطرة على السيارات جراء قوة الانفجار وأن تتدهور السيارات في الهوة العميقة على يمين الشارع.
وأشارت إلى أن اختيار المكان يدل على متابعة سرية ومستمرة لتنقلات رجال السفارة، إذ عرف رجال المنظمات مسار سفرهم المتوقع والتوقيت الدقيق لخروج القافلة نحو الجسر.
وكانت مصادر أمنية "إسرائيلية" قد توجهت يوم الجمعة الماضي إلى عمان للاطلاع على الاجراءات الأمنية في السفارة.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد