إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ياسر عبد ربه يصف خالد مشعل بأنه مثل نتنياهو

Yasser(2)

شن أمين سر اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبدربه هجوما شديدا على رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، متهما إياه بالعمل على تعطيل المصالحة الفلسطينية ومشبها إياه بنتنياهو، الذي وصفه بأنه يناور، في حين أن مشعل يراوغ.

وقال عبدربه في حوار هاتفي مع صحيفة عكاظ السعودية ونشرته الأحد إن نتنياهو يقول تعالوا نتفاوض بدون شروط مسبقة، وسنحقق تقدما، بينما يتحدث مشعل عن حوار ويتهرب من توقيع المصالحة.
 
وسئل كيف يمكن تشبه مشعل بنتنياهو، بخاصة أن نتنياهو يهودي والثاني فلسطيني، فقال هذا صحيح ولكن ظلم ذوي القربي أشد مضاضة على النفس من اليهودي.
 
واستدرك قائلا: من المؤكد أن هناك اختلافا بين موقع حماس وإسرائيل، ولكننا لايمكن الوثوق بالاثنين.
 
وتابع عبد ربه، إن مشعل وضع شروطا جديدة للمصالحة ليس لها هدف سوى إعاقتها ومنعها من التحقيق، موضحا أنه استخدم دماء غزة الزكية من أجل التغطية على مشروع الانفصال الذي هو أخطر مشروع في تاريخ النضال الفلسطيني.
 
وكان مشعل أعلن الجمعة أن حماس لن تعترف بإسرائيل على الرغم من الضغوط عليها وستعطي الأولوية لبناء مقاومة الدولة اليهودية.
 
واستبعد عبدربه عقد لقاء بين عباس ومشعل، معتبرا أن الورقة المصرية احتوت على أسس عديدة متوازنة وهي الإطار الرئيس للحل وأساس للحوار.
 
ويعرف ياسر عبدربه، الذي ولد عام 1944 بعدائه لحركة المقاومة الاسلامية حماس ويعتبر من صقور فتح، وهو حاصل على ماجستير الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة القاهرة.
 
وانضم إلى حركة القوميين العرب والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عام 1967، وكان شخصية بارزة في الجبهة الديمقراطية الشعبية لتحرير فلسطين عام 1968 عندما أصبح نائب الأمين العام للجبهة وممثلها في المجلس الاقتصادي لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ عام 1973 إلى جانب رئاسة إدارة الإعلام والثقافة في الفترة من عام 1977ـ 1994.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد