إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

السعودية تؤكد اندحار الحوثيين بالقوة وليس انسحابهم طوعا

Saudi(22)

أكد مساعد وزير الدفاع السعودي الامير خالد بن سلطان الأربعاء أن المتمردين اليمنيين الحوثيين لم ينسحبوا من أراضي المملكة طوعا بل دحروا عنها بالقوة.

وجاء تأكيد وزير الدفاع السعودي ردا على سؤال عن إعلان زعيم المتمردين الحوثيين عبد الملك الحوثي الاثنين انسحاب مقاتليه من الاراضي السعودية.
 
وقال للصحافيين في جيزان قرب الحدود الجنوبية للسعودية مع اليمن، عليهم ان يثبتوا حسن نواياهم وان يوقفوا القنص اذا كانوا صادقين.
 
وأعلن الأمير خالد أن إثبات حسن النية من قبل الحوثيين وتراجع القناصة وإطلاق سراح الأسرى السعوديين الستة شروط أساسية للموافقة على الهدنة التي عرضها عبد الملك الحوثي قبل أيام وأن الرياض تحتجز 1500 من الحوثيين.
 
وأوضح أن من شروط الموافقة على الهدنة أن يلتزموا بعدم وجود أي قناصة وأن يعودوا للوراء عشرات الكيلو مترات كما طالبت السعودية سابقاً.
 
وقال بن سلطان إن السعودية حققت نصرا على الأعداء، وأن الحوثيين اعترفوا أنهم المعتدين، مبينا أن السعودية تحتجز 1500 منهم.
 
ورداً على سؤال عن امكانية توسط السعودية لانهاء الحرب بين اليمن والحوثيين، في المستقبل أجاب أنهم لن يتوسطوا لأي متمرد.
 
وقام الأمير خالد الأربعاء بجولة تفقدية لعدد من المواقع العسكرية بجبل الدود في منطقة جازان والتي تعد آخر المواقع على الحدود اليمنية السعودية.
 
وكان عبدالملك الحوثي قد أعلن في شريط صوتي بث الاثنين أن الحوثيون سينسحبون من كامل الأراضي السعودية التي دخلوها منذ تشرين الثاني / نوفمبر الماضي.
 
واعتبر مبادرته لإيقاف الحرب مع السعوديــة سعياً منه لحقن الدماء وفي مقدمتها دماء المدنيين باعتبارهم المتضرر الأكبر من الحرب، ولم يتطرق إلى حربه ضد حكومة بلاده.
 
وتتسم مناطق الحدود بين اليمن والسعودية بوجود سلاسل جبلية وعرة تسهل عمليات التسلل، وتزيد من صعوبة عمليات مطاردة تلك العناصر.
 
ومن جانبها، تتهم اليمن إيران بتقديم دعم مادي للمتمردين الحوثيين الذين يخوضون حربا سادسة ضد الحكومة اليمنية، بينما يتهم الحوثيون الحكومة اليمنية بممارسة التمييز ضدهم.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد