إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

ريم تقود 40 ألف سيدة سعودية لمنع الرجال من بيع الملابس الداخلية النسائية

alt

دعت ناشطة سعودية السعوديات للمشاركة في حملة المقاطعة لجميع محال ألبسة “اللانجري” في دورة جديدة للحملة التي تحارب متاجر الالبسة الداخلية النسائية التي يبيع بها الرجال داخل أو خارج المجمعات التجارية في المملكة .

 
وقالت ريم اسعد رئيسة الحملة لـ”اريبيان بزنس”أن موعد انطلاقتها ستبدأ في 13 من فبراير وتستمر لمدة أسبوعين كاملين نحاول من خلالها استهداف 40 ألف سيدة لايصال فكرة الحملة واهدافها وتفعيلها من خلال مشاركتهن.
وتنطلق الحملة التي تحمل شعار”الملابس النسائية الداخلية للنساء فقط”للمرة الثانية على التوالي بمناسبة مرور أكثر من عام على انطلاق حملة الملابس النسائية الداخلية بالمملكة لمقاطعة محلات اللانجيري التي لا تلتزم بقرار 120 والذي ينص على وجوب عمل النساء بهذه المحال
حيث يوفر القرار الوزاري الفرصة للمرأة بالمملكة التبضع بخصوصية ودون التعرض لنظرات البائعين من الرجال وذلك وفقاً لتعاليم الدين الحنيف والمنطق والفطرة.
و الحملة تأتي تضامنا مع مطالبات نسائية لتفعيل قرار أصدرته وزارة العمل منذ عام 2005 بتأنيث محال الألبسة النسائية الداخلية إلا أن القرار لم ينفذ بسبب ضغوط رجال الأعمال وأصبح اختياريا منها متاجر نعومي والسواني وكلها متاجر تعاونت مع الحملة بشكل ايجابي .
وأشارت اسعد على نجاح التجربة في بعض المحال التي كانت متعاونة ولازالت محلاتها تعمل بشكل جيد دون معوقات كما أوهم رجال الأعمال الوزارة و وضعوا العقبات للحيلولة دون تفعيله.
وطالبت من النساء المشاركات في الحملة البحث عن المحال التي تعمل بها النساء في كل مدينة وإبلاغها وعدم الشراء من هذه المحلات طوال مدة الحملة واستبدالها بالمحال التي نفذت القرار .
ويبلغ حجم سوق الملابس الداخلية النسائية السعودي نحو 1.5 مليار ريال سنويا، أي بنسبة 17 في المائة من إجمالي حجم سوق الملابس النسائية بالسوق البالغ 9 مليارات ريال  المصدر : اربيان بيزنس
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد