إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

حمار بحلّة وورود حمراء في فالانتاين الرمثا الأردنية

7emaar

للسنة الرابعة على التوالي احتفل أهالي مدينة الرمثا شمال العاصمة الأردنية عمان يوم الأحد بعيد الحب على طريقتهم الخاصة وذلك من خلال احضار حمار وتغطيته برداء أحمر وورود حمراء وهدايا العيد.

 
ونقل موقع "عمون" الإلكتروني عن منفذي الفكرة طراد وطارق قويدر قولهما إن "الهدف هو شجب واستنكار الاحتفالات بعيد الفالانتاين لأنه خارج عن عاداتنا وتقاليدنا ومخالف للشريعة الاسلامية التي لا تعرف سوى عيدين أما هذه العادات المستمدة من الغرب فلا فائدة منها سوى صرف نظر الشباب عن القضايا الكبرى باتجاه أمور لا تمت لمجتمعاتنا بصلة".
 
وبين الأخوان قويدر أنه تم تجهيز الحمار منذ ليلة ما يسمى بـ "عيد الفالانتاين" حيث تم اطعامه "وجبة عشاء دسمة" وفي الصباح الباكر قمنا بغسله وتنظيفه وتقديم وجبة إفطار وبعد ذلك تم وضع الملابس الحمراء عليه وربطه على مدخل المدينة بعد أن قمنا بجولة في شوارعها لنعبر عن رفضنا الاحتفال بهذا العيد.
 
وقال الموقع إن عددا كبيرا من المواطنين تجمع لمشاهدة الحمار والتقاط الصور له مشجعين أصحاب الفكرة على تنفيذها كي تصبح تقليدا سنويا في المنطقة، فيما استنكر بعض المواطنين هذا التصرف واعتبروه إهانة للانسان وتشبيهه بالحيوان.
 
وعلى النقيض مما جرى في بلدة الرمثا -90 كلم شمال عمان- فإن العاصمة احتفلت بعيد الحب على طريقتها أيضا، حيث اكتست واجهات المتاجر بالون الأحمر والورود والشموع الحمراء التي زادت أسعارها حيث وصل سعر الوردة الحمراء في بعض متاجر بيع الزهور الى حوالي 7 دولارت.
 
كما قدمت المتاجر الكبرى أشكالا متنوعة من الهدايا وعلب الشوكولاته احتفالا بهذه المناسبة العالمية، التي بدا الإهتمام بها في الأردن خلال العقدين الأخيرين.
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد