إخبارية سياسية - لاسعة - لاذعة - حاقدة - غير محايدة

الأردن يسلم دبي فلسطينيين متهميْن باغتيال المبحوح

Jordan(17)

أعلنت الحكومة الأردنية، أنها سلمت الاثنين لإدارة شرطة دبي فلسطينييْن يشتبه وجود دور لهما في عملية اغتيال القائد العسكري لحركة "حماس" محمود المبحوح بأحد فنادق الإمارة في يناير الماضي. وقال الناطق باسم الحكومة الأردنية نبيل الشريف في تصريح نشرته صحيفة "القدس العربي" الثلاثاء إن السلطات الأردنية سلمت بالفعل قبل أيام قليلة شخصين يحملان الجنسية الفلسطينية إلى سلطات دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضاف أن تسليمهما جاء بناء على طلب رسمي من الجانب الإماراتي، وبموجب الاتفاقيات الرسمية المقررة بين البلدين.
 
تابعان للسلطة
وكان القيادي في "حماس" أيمن طه أعلن في تصريح لفضائية "العربية"، أن الفلسطينيين اللذين اعتقلا في الأردن بتهمة المساعدة في اغتيال القيادي المبحوح يعملان لدى السلطة الفلسطينية، وأنهما شاركا في عملية الاغتيال مع الموساد الإسرائيلي.
لكن الناطق باسم الأجهزة الأمنية الفلسطينية اللواء عدنان الضميري قالا إن الاثنين من عناصر حركة "حماس" وإن السلطات الأردنية اعتقلتهما أثناء عودتهما من دبي وسلمتهما إلى شرطة الإمارة، وقال لوكالة "فرانس برس": لدينا معلومات مؤكدة بأن اثنين من ضباط حركة حماس، واحد برتبة ملازم والآخر برتبة نقيب، منحا هذه الألقاب من حركة "حماس"، متورطان في اغتيال المبحوح.
 
11 متهمًا
وكان قائد شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان أعلن الاثنين أن 11 شخصًا يحملون جوازات سفر أوروبية، بينهم امرأة، ضالعون في اغتيال المبحوح في 19 يناير، كاشفًا عن تفاصيل دقيقة أظهرت عملية اغتيال محكمة التحضير والتنفيذ.
وتضم المجموعة شخصا يحمل جواز سفر فرنسيا وآخر يحمل جواز سفر ألمانيا وثلاثة يحملون جوازات سفر ايرلندية، بينهم امرأة، إضافة إلى ستة أشخاص يحملون جوازات سفر بريطانية، وهي جوازات سفر صحيحة حتى ثبوت العكس.
 
قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد